اربد- محمد قديسات

ثمن السفير العراقي لدى الممكلة حيدر العذاري سرعة استجابة محافظ اربد رضوان العتوم لتبية مناشدته امس بتقديم المساعدة لاكثر من 70 طالب وطالبة عراقية في جامعات اربد نفذت اموالهم ومؤنتهم بسبب الظروف الاستثنائية.

واشار السفير العذاري في منشور على حسابه الشخصي على صفحته الفيسبوكية ان احوال واوضاع الطلبة العراقيين في اربد على ما يرام بعد قيام المحافظ العتوم بتامينهم بكافة احتياجاتهم العينية والنقدية مؤكدا ان هذا ليس بغريب على بلد اختضن الاشقاء والاصدقاء وقت المحن وتقاسم معهم رغيف الخبز في احلك الظروف.

بدوره قال المحافظ العتوم ان جميع رعايا الدول الشقيقة والصديقة والاجنبية المتواجدين في اربد هم محط متابعة واهتمام من قبل كافة الجهات ويتم تامينهم باحتياجاتهم اولا باول مشيرا الى ان الطلبة العراقيين بوضع ممتاز وانه تم توفير احتاجاتهم كافة مشيدا بالتزامهم بالقرارات المعمول بها.