سنا السالم

إن فشلت بزواج أو فشلت بوظيفة أو فشلت بدراسة هذا لا يعني شيئا بتاتا ومن أراد تقييمك من هذه الزاوية فأنت لست بحاجة إليه .وفي النهاية نحن بشر والكمال لله وفي مكان ما ستشعر أنك لم تنجح وأنك أخفقت فلا تخجل من نفسك وسامحها وتعلم الدرس وشاركه مع الناس بكل فخر ومن أراد تقييمك من درسك ووجعك فهو ليس كفؤا ليشاركك هذه المشاعر بالأساس!

ومن شعر بالخزي بسبب ما وصلت إليه من نتائج وبعد أن تكون قد بذلت جهدك فهذا شأنه . فلا تسمح لأحد أن يضع لك معايير للخطأ والصواب وللخير وللشر فلكل مسطرته فزن معيارك وحقق مصيرك بيدك.

بالنهاية أنها حياتك وأنت من تعيش النجاحات أو الإخفاقات ولا أحد غيرك، فكن مؤمنا بأنك مهما تعثرت فأنت قادر على صنع وتحقيق مصيرك .

مدربة مهارات حياتية