العقبة - رياض القطامين

كشف مدير الصحة في محافظة العقبة الدكتور ابراهيم المعايعة عن سلامة وخلو الباخرة السنغافورية من فيروس كورونا، والتي افرغت حمولتها في العقبة.

وأكد المعايعة لـ الرأي ان طاقم الباخرة صيني الجنسية ولم يسمح لأي منهم النزول من الباخرة إلى الأرصفة مؤكدا ان هذا قرار لا يقبل النقاش إطلاقا.

وأكد ان كوادر مديرية الصحة دربت كوادر الهيئة البحرية على كيفية التعامل مع طواقم البواخر موضحا ان طبيعة التعامل تتم على افتراض ان هناك مريض مصاب بشكل فعلي وتكون طواقم الهيئة مرتدية لباسا كاملا يغطي الجسد كاملا مستخدما كمامات ونظارات لمرة واحد ويتم التخلص منها فورا.

واضاف ان دخول الباخرة التي تحمل الطاقم الصيني إلى المرسى لم يتم إلا بعد التأكد من سلامة طاقمها الممنوع من النزول.

وبين أن البضائع يتم تنزيلها إلى الأرصفة او إلى الشاحنات بالطرق المعتادة بعد فحوصات وإجراءات استثنائية.

وأكد ان البضائع القادمة إلى الاردن تتم متابعتها من قبل الهيئة البحرية الأردنية في آخر عشرة موانىء تزورها الباخرة وهذا يعطي فايروس الكورنا فترة طويلة للتلاشي كونه لا يمكث طويلا على الأسطح.

وكانت الباخرة oce an ang دخلت المياه الأردنية يوم 25 شباط الماضي بطاقمها البحري المكون من 20 بحارا من الجنسية الصينية وتحمل 8 الاف طن من سلفات الصوديوم وقد تم التعامل بحرفية عالية من قبل الهيئة البحرية الأردنية وكوادر صحة العقبة وستغادر ميناء العقبة غدا بعد الانتهاء من تفريغ حمولتها.