اسطنبول - أ ف ب

أعلنت وزارة الدفاع التركية الجمعة مقتل جندي تركي وإصابة آخر في قصف مدفعي شنه النظام السوري في شمال سوريا، وذلك غداة مقتل 33 جنديا من قواتها.

وكتبت الوزارة على تويتر ان تركيا "تواصل (الرد عبر) ضرب أهداف تابعة للنظام" في محافظة إدلب.

والخميس قُتل 33 جنديًا تركيًا على الأقل في ضربات جوية نسبتها انقرة الى قوات النظام السوري في ادلب، وقد ردت تركيا في وقت لاحق، الامر الذي أدى الى مقتل 31 عنصرا من قوات النظام السوري حسب المرصد السوري لحقوق الانسان.

واجرى الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب إردوغان الجمعة محادثات هاتفية سعياً إلى احتواء التصعيد، وسط احتمال عقد قمة بينهما الأسبوع المقبل في موسكو.

ومنذ كانون الاول تمكنت قوات النظام السوري بدعم جوي روسي من استعادة مناطق واسعة في ادلب، ما أدى الى نزوح نحو مليون سوري من منازلهم ولاجئهم.