الرأي- وكالات

سجلت ست ولايات بغرب ألمانيا 22 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا أمس الخميس، بعد يوم من تصريحات لوزير الصحة الألماني، قال فيها إن البلاد على شفا تفش وبائي.

ففي شمال الراين وستفاليا، أكبر الولايات الألمانية من حيث عدد السكان، قالت وزارة الصحة، إن الفحوص أثبتت إصابة 14 شخصا آخرين بفيروس كورونا أمس الخميس بمنطقة هاينسبرغ ليرتفع العدد الإجمالي للحالات في المنطقة إلى 20. وأوضحت وزارة الصحة في الولاية، أن الحالات الجديدة لم تتطلب نقل المصابين إلى المستشفى وجرى عزلهم في منازلهم.

وقالت وزارة الصحة بولاية بافاريا، إن رجلا أصيب بالفيروس بعدما تعامل مع رجل إيطالي في ألمانيا. وتأكدت إصابة الإيطالي بالمرض لدى عودته إلى بلاده.

وفي هامبورغ أيضا، قالت سلطات الصحة، إن الفحوص أثبتت إصابة رجل بالفيروس بعد عودته من إيطاليا.

وأكدت السلطات في ولايتي هيسن وراينلاند بالاتينات، تسجيل إصابة جديدة بالفيروس في كل منهما.

وسجلت ولاية بادن فرتمبرغ، أربع حالات جديدة ليرتفع عدد المصابين فيها إلى ثمانية.

وكان وزير الصحة الألماني ينس شبان قال يوم الأربعاء، إن ألمانيا على شفا تفش وبائي لفيروس كورونا المستجد بعد ظهور حالات جديدة لم يعد من الممكن تتبعها حتى مصدر الفيروس الأصلي في الصين.

المصدر: "رويترز"