إربد - أحمد الخطيب

بمناسبة العيد الثامن والخمسين لميلاد الملك عبد الله الثاني، نظمت عمادة شؤون الطلبة في جامعة اليرموك، صباح أمس الأول، حفلا فنياً، بمشاركة الفرق الفنية في العمادة، الكورال والموسيقى، والفلكلور الشعبي.

استهل الحفل الذي رعى مفرداته رئيس الجامعة د. زيدان كفافي، بعرض فيديو للمغناة الوطنية «دمت للأمجاد»، التي تم إنتاجها احتفاء بالعيد الثامن والخمسين لميلاد الملك، وشاركت في أدائها فرقة الكورال والموسيقى في عمادة شؤون الطلبة إلى جانب فرقة موسيقات القوات المسلحة الأردنية، والتلفزيون الأردني، وتم تصويرها في جبل القلعة في عمان.

كما أدت فرقة الكورال والموسيقى أغنية «رجالنا تدوس المنايا» التي أعدها وأنتجها القسم الفني في العمادة احتفاء بهذه المناسبة، وكتب كلماتها مساعد مدير دائرة النشاط الثقافي والفني أحمد زايد، فيما أعد التصميم والاستعراض رئيس القسم الفني نصر شطناوي، وتولى التوزيع الموسيقي للأغنية لؤي خصاونة والتدريب مأمون الشرمان من القسم.

إلى ذلك قدمت الفرقة مجموعة من الأغاني الوطني المعبرة والمفعمة بحب الوطن وكل ذرة من ترابه، فيما أدت فرقة الفلكلور الشعبي مجموعة من الدبكات الشعبية، التي نالت رضا واستحسان الحضور.

بدوره قدم الفنان عمر السقار من القسم الفني مجموعة من الأغاني الشعبية «السامر والهجيني» التي نالت إعجاب الحضور ومشاركتهم.

حضر الحفل عميدة شؤون الطلبة في الجامعة الدكتورة أمل نصير، ومدير دائرة الرئاسة الدكتور مشهور حمادنة، ومدير دائرة النشاط الثقافي والفني في العمادة خليل الكوفحي، ومدير دائرة العلاقات العامة والإعلام في الجامعة مخلص العبيني، وعدد من أعضاء الهيئة التدريسية والمسؤولين في الجامعة وحشد من الطلبة.