عمان - منير طلال

ضرب المنتخب الوطني لكرة السلة بقوة وحقق فوزاً كبيراً على المنتخب السريلانكي » المتواضع» 100-45 في افتتاح مباريات النافذة الأولى من تصفيات كأس آسيا 2021 ضمن المجموعة السادسة في اللقاء الذي اقيم في صالة الأمير حمزة بمدينة الحسين للشباب.

وضمن ذات المجموعة كان المنتخب الفلسطيني في طريقه لتحقيق المفاجأة والتفوق على كازاخستان على ارض الأخير بعدما خرج متقدماً في الفترات الثلاث الأولى قبل ان يخسر بصعوبة في 76-79 في لقاء كان فيه سني السكاكيني نجماً أوحداً بتسجيله 44 نقطة منها ست ثلاثيات من اصل 10 تصويبات بالاضافة لـ 10 متابعات ليحقق «الدبل دبل» بالاضافة لاربع تمريرات حاسمة وقطع كرة وقام بـ «بلوك شوت».

وفي بقية مباريات الجولة الأولى من النافذة وضمن المجموعة الخامسة فاز المنتحب الايراني على المنتخب السوري بنتيجة مضاعفة 94-48، والسعودي على القطري 68-57، وضمن المجموعة الثانية حقق التايواني فوزاً كبيراً على الماليزي 152-48 وتأجل لقاء الصين واليابان، ضمن المجموعة الأولى فاز الكوري الجنوبي على الاندونيسي 109-76 وتأجل لقاء الفلبين وتايلندا، وضمن المجموعة الثالثة فاز النيوزيلندي على الاسترالي في ملعب الاخير 108-98، وضمن المجموعة الرابعة خطف المنتخب البحريني الفوز من نظيره الهندي 68-67 في الثواني الاخيرة والتقى ف? ساعة متأخرة منتخبا لبنان والعراق.

ويشارك في التصفيات 24 منتخباً ويتأهل مع ختام الدور الأول الذي يقام من ثلاث نوافذ أول وثاني كل مجموعة، في حين تودع الفرق الست التي احرزت المركز الرابع، تخوض في دورها المنتخبات الست التي احرزت المركز الثالث الدور الثاني الذي يقام وفق نظام التجمع حيث يتم تقسيم الفرق الى مجموعتين ويتأهل أول وثاني كل مجموعة ليصبح عدد الفرق المتأهلة للنهائيات 16 فريقاً وتخوض بدورها تصفيات كأس العالم 2023 وفق النظام الجديد للتصفيات.

ويغادر صباح اليوم «صقور الأردن» الى كازاخستان حيث يلاقي منتخبها عند الساعة الرابعة من عصر يوم الاثنين في ختام مباريات النافذة الأولى فيما يستضيف المنتخب الفلسطيني المنتخب السريلانكي عند السابعة مساء ذات اليوم.

الأردن / 100 - سريلانكا / 45

بدأ المنتخب الوطني بتشكيلة ضمت فريدي لقيادة الالعاب، وتواجد الى جانبه دار تكر وأمين أبو حواس وتم اسقاط أحمد الحمارشة ويوسف أبو وزنة تحت السلة وتأخر المنتخبان في الاهتداء الى السلة قبل ان يفتتح تكر التسجيل من عيار النقاط الثلاث وبعد تسجيل أبو حواس وجد المنتخب نفسه يتأخر بالنتيجة قبل ان يسجل ابو حواس ومن ثم يقطع فريدي الكرة ويسجل وغمس ابو حواس بعنف رغم ذلك انتهت الفترة الأولى للمنتخب 18-18.

الفترة الثانية وبعدما نجح السريلانكي بتعديل النتيجة 18-18 ومع فرض المنتخب الوطني الدفاع الضاغط في كامل ارجاء الملعب جعل منافسه يرتبك ويفقد الكرات ليبتعد المنتخب الوطني مع تسجيل الحمارشة وأحمد عبيد 30-18 فيما كان أبو وزنة يتابع بنجاح ويسجل ونجح بتحقيق الثلاثيات عبر فريدي ومحمد شاهر لينهي الفترة اللثانية بنتيجة كبيرة 40-5 ليبتعد بالنتيجة مع نهاية الشوط الأول 58-21.

الفترة الثالثة احتاج المنتخب الضيف 7 دقائق لسيجل أول نقاطه بالمقابل وقتها كان المنتخب يسجل 22 نقطة بالرغم من المدير الفني جوي استخدم جميع لاعبيه ووجود فيه مالك كنعان، علي الزعبي، اشرف الهندي، محمود عمر وموسى مطلق لينتهي الربع الثالث 82-28، واستمر وجود الصف الثاني للمنتخب مع اقحام عبيد بديلاً لمطلق لينتهي اللقاء الذي شهد اعتماد المنتخب السريلانكي على التصويبات الثلاثية بفارق 55 نقطة.

بالأرقام:

كان يوسف ابو وزنة الافضل في صفوف المنتخب وفي اللقاء بتسجيله 16 نقطة و12 متابعة ليحقق «الدبل دبل» رغم مشاركته بنحو 18 دقيقة، فادي ابراهيم «فريدي» سجل 11 نقطة منها ثلاثية و6 متابعات و4 تمريرات حاسمة وقطع اربع كرات خلال مشاركته بنحو 19 دقيقة، دار تكر، 9 نقاط منها ثلاثية و6 متابعات و4 تمريرات حاسمة وقطع اربع كرات خلال مشاركته بنحو 19 دقيقة، امين ابو حواس سجل 16 نقطة بالاضافة لتمريرتين حاسمتين وقطع كرتين خلال مشاركته بنحو 19 دقيقة.

وكان باوان ساميرا الافضل في صفوف سريلانكا بتسجيله 16 نقطة منها ثلاثية بالاضافة لمتابعتين وثلاث تمريرات حاسمة وقطع 8 كرات خلال مشاركته بنحو 33 دقيقة.

وعلى المستوى الجماعي نجح المنتخب الوطني بـ 78 متابعة منها 43 متابعة هجومية مقابل 30 لمنافسه، وقطع 17 كرة مقابل 7، وقام بـ 24 تمريرة حاسمة مقابل 13، وفقد 20 كرة مقابل فقدان منافسه

لـ 37 كرة، وقام بتصديين دفاعيين «بلوك شوت» مقابل اربعة لسريلانكا، وكان اكبر فارق وصل له 59 نقطة وتقدم بالنتيجة 34 دقيقة فيما وصل سريلانكا لفارق نقطتين وتقدم بالنتيجة نحو دقيقة ونصف، وسجل 38 نقطة من فقدان منافسه للكرة مقابل 8 لمنافسه، و39 من الهجوم السريع مقابل 12، و36 نقطة من الفرصة الثانية مقابل 3 فقط لسريلانكا.