عمان - فرح العلان

صدر عن مطبعة الجامعة الاردنية كتاب بعنوان «الرهاب الروسي غير المبرر» للدكتور حسام العتوم، والذي يتحدث من خلال صفحاته عن محطات سياسية واعلامية تهدف لتسليط الضوء على «الرهاب الروسي غير المبرر» عبر التحليل والتوثيق، والارتكاز على الخبرة الشخصية والاعلامية والميدانية.

كتب الدكتور صالح ابوجابر في التقديم: «يكتب الدكتور حسام العتوم من القلب والعقل معا ومن داخل داهاليز السياسة الروسية داخليا وخالجيا معا، فهو يكتب بحكم دراسته في روسيا وخبرته الطويلة والمميزة في مجال الفكر والسياسة الروسية».

وأضاف «في التفاصيل اطلالة جيدة على هذا الفكر وعلى محاولات روسيا ان تدير سياستها ضمن تقلبات السياسة الدولية وبالذات السياسة الامريكية التي كانت تحاول وبمختلف الوسائل والاساليب فرض وجودها على العالم».

ويتطرق العتوم في كتابه الذي جاء في 398 صفحة من القطع الكبير، الى العلاقات الروسية مع العالم العربي التي اتصفت دوما بالاعتدال والتوازن وبالذاب فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية حيث يصر الاتحاد الروسي على حل الدولتين، وعلى القدس الشرقية عاصمة لدولة فلسطين، هذا على الرغم من صعوبة التوصل الى حل معقول بسبب التعنت الاسرائيلي المدعوم امريكيا وغربيا، وعلى الرغم من اعتراف الرئيس الامريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لدولة اسرائيل.

الكتاب في مجمله دفاع عن القضية الفلسطينية بالدرجة الاولى، وعن الموقف الروسي المعتدل والداعم لجهد الاردن وفلسطين في هذا الصدد، ولعل معرفة الدكتور العتوم بخبايا ومسيرة السياسة الروسية منذ اربعينيات القرن الماضي ما جعله يركز على دور روسيا في تفادي حرب عالمية ثالثة وعلى توازنها في الدفاع عن حقوق الشعوب المغلوبة على امرها.