عمان - الرأي

يتنافس الأهلي السلط في حوار اللقب على دوري الدرجة الأولى لكرة اليد حينما يلتقيان الخامسة مساء اليوم في قاعة سمو الأميرة سمية بنت الحسن.

ويملك كل فريق في جعبته 18 نقطة والفائز منهما سيتوج باللقب، وكلاهما يلعب بأساليب متشابهة بالهجوم والدفاع إلى جانب أنهما يضمان خيرة من نجوم اللعبة والمنتخب الوطني.

من هنا ستكون المباراة قوية ومثيرة حيث في الهجوم يعتمدان على التسديد من البوابة الأمامية والاختراق من الجناحين وفي ألعاب الدائرة إلى جانب التركيز على الهجوم الخاطف، وفي الدفاع العودة السريعة إلى المواقع الدفاعية واللعب بطريقة 5/1 أو 6/0 أو دفاع رجل لرجل.

ويبرز من الأهلي اللاعبون احمد عبدالكريم، أحمد العقرباوي، أحمد باسم، أحمد الأنصاري، فيما يظهر من جانب السلط خضر النحاس، محمود الهنداوي، إبراهيم حلمي، ووجدي الدبعي.

ويعقب المباراة تتويج الأول والثاني في البطولة، التي يحمل السلط لقب نسختها الأخيرة، كما سيصار إلى تكريم عدد من اللاعبين والحكام القدامى الذين خدموا اللعبة.

ومن جانبهما تعادل الحسين والعربي بنتيجة 22-22 في مباراة أقيمت بقاعة الحسن، ليرفع العربي رصيده إلى ١٧ نقطة بالمركز الثالث والحسين إلى ١٦ بالمركز الرابع.

وفي مباراة أخرى، فاز القوقازي على الكتة 27-21 في مباراة جرت بقاعة الأمير محمد، وهو الأمر الذي منح القوقازي الثبات مقابل هبوط الكتة لأفضلية الفائز بفارق الأهداف المسجلة بين مواجهات الطرفين المباشرة.

وبذلك انتقل الكتة إلى دوري الثاني رفقة عمان الذي انسحب بداية الدوري من البطولة.

العربي (٢٢) الحسين (٢٢)

أخذت المباراة طابع الإثارة والندية متذ بدايتها ولم يسجل لأي فريق افضلية على حساب الآخر بفارق يزيد على هدفين إلى أن انتهى الشوط الأول بالتعادل ١٠/١٠.

الحسين اعتمد على قدرات معاذ عبيدات، صلاح طبيشات واحمد فرح في بناء عملياته الهجومية سواء بالتصويب من خارج القوس أو بالاختراق من الأطراف.

على الجهة المقابلة اعتمد العربي على دقة تصويبات محمد علي ويزن فتح الله من البوابة الأمامية في حين برز لاعب الدائرة طاهر فتح الله بحركات الحجز والخداع والتصويب على المرمى.

لم تتبدل المعطيات في الشوط الثاني واستمرت الإثارة ورغم أن العربي نجح في التقدم بفارق ٤ أهداف ١٧/١٣ إلا أن الحسين نجح في التدارك لتسير بعدها المباراة هدف لهدف حتى النهاية.