الرأي - وكالات

أعلن مسؤول في وزارة الدفاع الإسرائيلية، عن التوصل إلى اتفاق تهدئة جديد مع حركة حماس بعد جولة توتر جديدة حول قطاع غزة.

وقال المسؤول الذي لم يتم الكشف عن اسمه، في تصريح لوسائل إعلام إسرائيلية اليوم الجمعة، إن "حماس" بعثت برسالة أكدت فيها أنها قررت بشكل أحادي الجانب وقف إطلاق الصواريخ والبالونات المتفجرة عبر حدود القطاع.

وتابع المسؤول أن الاحتلال في المقابل قرر إعادة توسيع منطقة الصيد البحري في غزة إلى 15 ميلا بحريا، اعتبارا من الساعة السادسة من اليوم، قائلا إن الأيام القليلة المقبلة ستكون بمثابة "اختبار الاستقرار".

جاء ذلك بعد زيارة وفدين مصري وأممي إلى غزة الاثين والأربعاء الماضيين، وذلك على خلفية إطلاق عشرات الصواريخ والبالونات المتفجرة من القطاع، والغارات الإسرائيلية المتكررة على غزة خلال الأسابيع القليلة الماضية.