روما - ا ف ب 

أعلن رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي الخميس تسجيل أوّل حالتَي إصابة بفيروس كورونا المستجدّ في إيطاليا وتعليق كلّ الرّحلات الجوّية من الصين وإليها، مشيرًا إلى أنّ إيطاليا أوّل بلد أوروبي يتّخذ اجراءً مماثلًا "في إجراء احترازيّ".

وقال كونتي في مؤتمر صحافي "كما في بلدان أُخرى، لدينا حالتان مؤكّدتان من فيروس كورونا المستجدّ. يتعلّق الأمر بسائحَين صينيَّيْن وصلا قبل أيّام"

وكانت شركة الطيران المغربية الخميس اعلنت تعليقا موقتا لرحلاتها بين الدار البيضاء وبكين حتى نهاية شباط/فبراير، في وقت تشهد الصين انتشار فيروس كورونا المستجد الذي أودى بما لا يقل عن 170 شخصا.

وعزت شركة الخطوط الملكية المغربية في بيان لها القرار الساري المفعول ابتداء من الجمعة وحتى 29 شباط/فبراير إلى "التراجع القوي في الطلب على رحلات الدار البيضاء - بكين - الدار البيضاء".

وأُعلِن افتتاح هذا الخط في منتصف كانون الثاني/يناير لربط الدارالبيضاء ببكين مباشرة للمرة الأولى.

وكان المغرب الذي لم يسجل أي إصابة بالفيروس، أعلن الاثنين أنه يستعد لإجلاء مئة من رعاياه موجودون في مدينة ووهان الصينية التي ظهر فيها الفيروس للمرة الأولى في كانون الأول/ديسمبر، من دون تحديد تاريخ بدء الإجلاء.

وقررت شركات طيران عدة بينها بريتش ايرويز ولوفتهانزا واميريكن ايرلاينز تعليق او تقليص رحلاتها الى البر الصيني. واوصت دول عدة بينها بريطانيا والمانيا والولايات المتحدة مواطنيها بتجنب زيارة الصين.