المفرق - حسين الشرعة 

اطلقت مؤسسة التدريب المهني في محافظة المفرق الحملة الاعلامية"مهنتك بيدك" في مقر مركز التميز الاردني الالماني للطاقة الشمسية / الشركة الوطنية للتشغيل والتدريب ، لتشجيع الشباب على التدريب المهني والتقني بهدف تأهيلهم في كافة المجالات الفنية والمهنية لانخراطهم سوق العمل للتخفيف من مشكلتي الفقر والبطالةالتي تطال المحافظة خصوصا الشباب منهم .

وقال مدير عام الشركة الوطنية للتشغيل والتدريب العميد الركن علي الدعجة إن الحملة تهدف الى اعداد وتأهيل شباب الوطن مهنيا لافتا الى ان الشركة جاءت استجابة لتوجيهات ملكية سامية ورؤية صائبة من جلالة الملك عبد الله الثاني والتي تسعى من خلال برامجها التدريبية الى تاهيل كفاءات مهنية وطنية من القوى العاملة في قطاع الانشاءات والمهن المساندة والطاقة الشمسية وغيرها في 17 معهدا منتشرا في مختلف محافظات المملكة .

واضاف ان برامج العمل المهني وسيلة لتحقيق الذات للشباب عبر اكتسابهم التدريب لمهن حرفية وتقنية تسهم في تحسين معيشتهم ونجاح مستقبلهم، حاثا الشباب على التوجه للمهن التي تطرحها المؤسسات التعليمية والتدريبية المعنية.

ولفت الى ان الشركة الوطنية تركز على تزويد المتدربين بمهارت مهنية تعزز قدراتهم الابداعية ملبية حاجات سوق العمل مشيرا الى مشاركتهم في الحملة الى جانب مؤسسة التدريب المهني للاخذ بيد الشباب وتوعيتهم بصنع مستقبل افضل لهم ما توفر الحياة والعيش الكريم لهم.

وقال المهندس معاذ المعاني من مركز التميز الاردني الالماني للطاقة الشمسية ، إن جلالة الملك عبد الله الثاني يؤكد باستمرار ثقته واعتزازه بالشباب الاردني والالوية القصوى في تخفيض معدلات البطالة وتحسين المستوى المعيشي للمواطن الارني مشيرا الى ان المركز عمل على تدريب 150 شابا وشابة بالتعاون مع المنظمة الالمانية وتدريب ما يزيد عن 200 مهندس وفني ضمن دورات قصيرة المدى واضافة تخصصين جديدين من التمديدات الصحية والكهربائية فضلا عن تخصصات الطاقة الشمسية وحمام السخانات الشمسية لتغطية احتياجات ابناء المحافظة لافتا الى انه سيتم افتتاح مختبرين للحاسوب واللغة الانجليزية.

وفي كلمته عن المجتمع المحلي أكد عيد أبو دلبوح على أهمية التركيز على قطاع التعليم التقني والمهني الذي يحتاج كفاءات من الشباب من أصحاب الخبرة والأيدي العاملة المدربين بالمهن المختلفة وتشجيعهم للالتحاق بالتدريب المهني مؤكدا على كفاءة المهارة الاردنية العاملة والتي تعد من ادوات التنمية الاقتصادية لمواكبة التطورات التكنولوجية المتسارعة التي تشهدها مختلف دول العام .

كما جرى عرض مواد فلمية للحضور تبين أهمية الحملة التوعوية في جانب التدريب المهني، وتحفيز الشباب على التوجه للتعليم والتدريب المهني، واستعراض القطاعات المهنية والتقنية التي تركز عليها الحملة ، اضافة الى استعراض قصص نجاح لشباب وشابات تم تدريبهم في الوطنية للتشغيل والتدريب ومؤسسة التدريب المهني في المفرق يذكر ان الحملة اطلقتها وزارة العمل بالتعاون مع شركاءها مؤسسة التدريب المهني والشركة الوطنيةللتدريب والتشغيل ستجوب كافة محافظات المملكة للتخفيف من مشكلة البطالة ودمج الشباب في كافة مجالات التنمية بما يعود عليهم والوطن بالنفع.