عمان - بترا

أكد رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة، خلال لقائه في مكتبه السفير البريطاني لدى المملكة، إدوارد اوكدن، ثبات الأردن على مواقفه بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني تجاه القضية الفلسطينية والقدس.

وشدد الطراونة على أن أي حل يتجاوز الحقوق التاريخية والمشروعة للشعب الفلسطيني، وعلى رأسها إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وحق العودة والتعويض للاجئين لن يكون قابلاً للحياة، ولن يسهم إلا بمزيد من الفوضى والتوتر في المنطقة.

وقال الطراونة: إن تجاوز قرارات الشرعية الدولية، والانحياز للاحتلال على أصحاب القضية من شأنه إدامة الصراعات في المنطقة، متسائلاً كيف يكون السلام في ظل تغييب صاحب الحق والأرض.

من جهته، أكد السفير البريطاني تقدير بلاده عالياً لمساعي وجهود جلالة الملك عبد الله الثاني الرامية إلى تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة، مشدداً على ضرورة إدامة التنسيق والتشاور بين البلدين الصديقين.

وجرى خلال اللقاء تناول جملة من المواضيع ذات الاهتمام المشترك، لا سيما المتعلقة بآفاق التعاون البرلماني المشترك، وآفاق التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين في ضوء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.