الرأي - الشارقة

تتجّه الانظار في الثاني من شباط المقبل إلى الشارقة حيث انطلاقة النسخة الخامسة من دورة الألعاب للأندية العربية للسيدات التي تنظمها مؤسسة الشارقة لرياضة المرأة.

وستكون الجماهير الرياضية أمام مسابقات قوية وشيقة تجمع على ميادينها 78 نادياً من 18 دولة عربية يتنافسون لنيل ألقاب 9 ألعاب رئيسية حتى 12 من الشهر نفسه.

وضربت أندية الوطن العربي موعداً مع منافسات رياضية في ألعاب: «كرة السلة، كرة الطائرة، كرة الطاولة، الرماية، الفروسية، القوس والسهم، ألعاب القوى، الكراتيه، المبارزة»، حيث تتصدّر دولة الإمارات العربية المتحدة قائمة المشاركين بـ 15 نادياً.

وتستعد لاعبات الأردن من 6 أندية لخوض منافسات: (كرة السلة، كرة الطائرة، كرة الطاولة، الفروسية، العاب القوى، والكراتيه).

إلى ذلك رفعت الدورة من أعداد الكؤوس التي تقدمها حيث استحدثت هذا العام كؤوس جديدة هي: «أفضل جمهور»، و«أفضل مشجعة»، لتنضم إلى جوائز الحدث «كأس التفوق الرياضي»، و«التميّز الرياضي» و«اتحاد اللجان للعب النظيف»، كما عملت على تخصيص تكريمات لأفضل فريق لجنة ضمن اللجنة التنفيذية للدورة وأفضل اتحاد وطني متعاون مع الدورة وأفضل اتحاد عربي.

كما تستضيف الدورة هذا العام سمو الأمير طلال بن بدر بن سعود بن عبد العزيز آل سعود، رئيس المجلس الرياضي العربي، رئيس اتحاد اللجان الأولمبية الوطنية العربية، وسمو الأمير فيصل بن الحسين، رئيس اللجنة الاولمبية الأردنية، وعضو اللجنة الأولمبية الدولية، ورئيس لجنة تكافؤ الفرص في رابطة اللجان الأولمبية الوطنية.

وتنطلق يوم الإثنين 3 شباط منافسات الألعاب الجماعية (كرّة السلة والطائرة) فيما تستهل الكراتيه، والقوس والسهم، والفروسية مواجهات الألعاب الفردية، فيما تنطلق يوم الثلاثاء 4 كرة الطاولة، وتبدأ يوم الأربعاء الرماية مسدس 10 متر والتتويج، على أن تبدأ منافسات ألعاب القوى السبت 8 شباط، فيما تنطلق مسابقات المبارزة يوم الأحد الذي يليه.