عمان - الرأي

عادت قضية الأطباء المؤهلين في وزارة الصحة وعددهم (1000) طبيب وحرمانهم من اللقب

لتتصدر الواجهة من جديد بعد إقرار العلاوات الخاصة بالاطباء.

وتساءلت لجنة الاطباء المؤهلين في وزارة الصحة في بيان عن كيفية احتساب العلاوة ولأي شريحة سوف تتبع واي تصنيف.

ومايزال مسمى اختصاصي مؤهل عالق حتى الآن في رئاسة الوزراء علما أنة لقب مهني ومسار يعطى لكل من أنهى الإقامة بنجاح وعليه لابد من حل هذه الإشكالية والوضع العالق بإقرار هذا المسمى حسب رأي اللجنة.

وقال البيان يقع على عاتق نقابة الأطباء انصاف هذه الفئة من الأطباء خاصة عملهم وان على الحكومة أن تجد حلا عادلا يتماشى وحقوق هذه الفئة التي تمثل عصب وزارة الصحة.