عمان - الرأي

دعا رؤساء نقابات مهنية إلى اجتماع طارئ مساء اليوم لتدارس أي تغييرات قد تكون حدثت على الاتفاق بين النقابات المهنية والحكومة بشأن العلاوات الفنية.

وقالت مصادر نقابية إن الاجتماع سيناقش كل التطورات والمستجدات التي جرت في الفترة الأخيرة، وما إذا كان هنالك أي تجاوز للاتفاق الذي وقعه جميع النقباء وفقا للنسب التي تم التوافق عليها.

وأضافت المصادر: في حال تبين أن تغييرا تم على النسب لنقابات دون سواها فإن المجتمعين سيطالبون بأن تشمل نقاباتهم ذات التغييرات، مؤكدين التزامهم بما تم التوافق والاتفاق عليه، على أن يكون تم تنفيذه على الجميع دون تمييز.

نقيب الصحفيين الزميل راكان السعايدة أكد أن الاجتماع يهدف إلى التأكيد على التزام الحكومة بما تم التوافق عليه دون أي تمييز أو استثناء لأية نقابة، مؤكدا أن نقابة الصحفيين التي كانت معنية بتحقيق حد معقول من العدالة بين النقابيين لن تقبل أن يعود الظلم من جديد تحت أي ذريعة.

وقال إن العديد من النقابات التي ستجتمع اليوم ستكون معنية بالتأكد من أن ما تم التوافق عليه ووقع على وثيقته جميع النقباء دون استثناء ووافقت عليه الحكومة في حينه، نافذ ولا تغيير على نسب العلاوة المنصوص عليها فيه، وإلا فإن النقابات المجتمعة ستطالب بنفس نسب التغيير التي قد تكون حدثت.