في الأخبار.. ينوي مجلس الشيوخ الأميركي وضع تشريع لمنح إسرائيل 3، 3 مليار دولار كمساعدات عاجلة سنوية، والاقتراح جاء في وقت سابق من عضوين في مجلس الشيوخ احدهما جمهوري والآخر ديمقراطي...

لا غرابة في ذلك فدوما تشكو إسرائيل لمريديها في أميركا بأنها دولة بالغة الصغر.. وبلا عمق.. وعبور اجوائها يتم خلال ثلاث دقائق ليس غير..ومطاراتها ومدنها في متناول اليد للجيوش العربية.. قدمت اسرائيل هذه الشكوى للعالم كله وبعضها صدقتها مع انها الدولة النووية الوحيدة والاقوى في الشرق الاوسط..

مكرمة اخرى من الرئيس الأميركي ترمب نفسه فقد أعلن فيها نيته الغاء متطلبات التأشيرة الفيزا لدخول الإسرائيليين للولايات المتحدة بعد الإعلان عن نقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس وهذه المكرمة الأميركية لا تتمتع بها أي دولة في العالم باستثناء إسرائيل وفي عهد الرئيس ترمب ليس غير إضافة الى مكرمته الكبرى والتي لم يقدم اي رئيس اميركي على فعلها

كما تم الاتفاق رسمياً بين تل ابيب وواشنطن على منحة اميركية لاسرائيل كمساعدات عسكريّة بقيمة 38 مليار دولار للسنوات العشر القادمة، ويُعتبر هذا المبلغ من أكبر المبالغ الذي تلقتّه إسرائيل من واشنطن منذ انشائها قبل اكثر من سبعين عاما1948 وتعتبر اسرائيل اكبر متلق للمساعدات الخارجية من واشنطن وبما يصل مجموعه إلى141 مليار دولار، وكلها على شكل مساعدات عسكرية...

وفي تقريرٍ آخر صدر العام 2014 عن خدمة أبحاث الكونجرس تحت عنوان «مساعدات الولايات المتحدة الخارجية لإسرائيل» يسلط الضوء على هذا الدعم التاريخي لإسرائيل، وكذلك الاعتمادات الحالية لتمويل الدفاع والمجالات الرئيسية للتعاون العسكري..

كما شكل التمويل العسكري الأجنبي الذي تقدمه الولايات المتحدة لإسرائيل في العام المالي 2015 ما يقرب من 55 ٪من التمويل العسكري الأجنبي الكلي للولايات المتحدة في جميع أنحاء العالم، وسيمول 23٪ إلى 25٪ من الميزانية الكلية لوزارة الدفاع الإسرائيلية..

كما طلبت إدارة أوباما 96.8 مليون دولار أخرى للبرامج الأميركية الإسرائيلية المشتركة و175.9 مليون دولار لنظام القبة الحديدية، وهو النظام الإسرائيلي المضاد للصواريخ قصيرة المدى وقد ساعدت الولايات المتحدة أيضاً في تطوير نظام الدفاع الإسرائيلي المضاد للصواريخ بعيدة المدى..

كل هذا الدلال الأميركي لإسرائيل مع أنها الدولة النووية الوحيدة في الشرق الأوسط...!

Odehodeh1967@gmail.com