الرأي - بسام السلمان

أكد مساعد مدير عام الجمارك عميد جهاد سواقد ان إعفاء اثاث المغتربين ما زال مستمرا، مشيرا الى ان إجراءات تسجيل الأثاث تأتي ضمن التعليمات والأنظمة بهدف الاحصائيات والتأكد من المواصفات التي تنص عليها التعليمات. واكد ان الامر لا يحتاج إلا الى كتابة بيان منفصل بكل قطعة.

وكان مواطنون وموظفون في شركات التخليص شكوا من ان السيارات المحملة باثاث المغتربين متوقفة منذ صباح يوم الجمعة من قبل الجمارك العامة، وبينوا ان التعميم رقم 1480 والمتعلق بإلغاء بنود تعرفة وخاصة تلك المعنية بأثاث المغتربين سوف يكون ذا أثر سلبي على سير العمل بالنسبة للتخليص على اثاث المغتربين وخاصة في المراكز الحدودية

وأشاروا الى ان المغترب يحضر معه انواعا عديدة من الاثاث وان كل صنف من الاثاث يراد له بند خاص به قد يصل عدد الصفحات في البيان الى اكثر من عشرة او خمسة عشر صفحة مؤكدين ان هذا الامر سوف يعمل على ارباك العمل وقد يتطلب مراجعة دوائر اخرى وهذا سوف يعقد الأمور اكثر.

واكدوا ان اثاث المغتربين له معاملة خاصة تختلف عن أي بضاعة اخرى وكنا نأمل من دائرة الجمارك تبسيط الإجراءات أكثر وليس تعقيدها.

وبينوا ان هذا التعميم غير مدروس بشكل جيد ولايعتمد على مشاهدات واقعية متمنين من الدائرة إعادة النظر بهذا التعميم وإعادة البنود المتعلقة بأثاث المغتربين لتسهيل إجراءات التخليص عليها.