عمّان - الرأي

بحضور عدد من وزراء الشباب والرياضة في الوطن العربي والعالم الإسلامي، اختتمت في الدوحة الخميس، فعالية "الدوحة عاصمة الشباب الإسلامي"، وتسليم مفتاح العاصمة إلى "دكا" عاصمة بنجلاديش، لتحل عاصمة للشباب الإسلامي لعام 2020.

حفل الختام الذي أقيم في مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات بحضور وزير الشباب د. فارس البريزات والسفير الاردني في قطر زيد مفلح اللوزي، شهد تتويج الفائزين بجوائز الدوحة عاصمة الشباب الإسلامي والتي تشمل جائزة الدوحة للإبداع الشبابي بمحاورها الثلاثة: الفنون البصرية، والتصوير الضوئي، والأفلام القصيرة، كما يتم تتويج الفائزين في فعالية واحة الدوحة للابتكار، وتكريم شباب العالم الإسلامي الذين شاركوا بفعالية وأثبتوا قدراتهم الإبداعية خلال فعاليات العاصمة التي احتضنتها الدوحة على مدار العام 2019.

الشباب الأردني كان حاضرا في حفل التكريم، وتحديدا في المسابقة الجماعية لفعالية "واحة الابتكار"، من خلال الشاب قصي عماد أبو شهاب بفريق ضم: عبدالرحمن فرج سليم (ليبيا)، سارة أمير الباكر ويوسف منصور القحومي وصالح محمد العبدالله (قطر)، عمر أويابا (الجزائر)، وداليوا جوزيف بينمندي (الكاميرون)، كما فاز الشاب الاردني عبدالرحمن اكرم الشويكي بالمركز الاول في مسابقة الفن الواقعي.

يذكر أن دولة قطر تسلمت من دولة فلسطين مفتاح استضافة الدوحة عاصمة للشباب الإسلامي للعام 2019، خلال اختتام فعالية القدس عاصمة للشباب الإسلامي 2018، والذي شهدته العاصمة التركية أنقرة.