الرأي - وكالات

قال مسؤولون فرنسيون إن بلدهم نشر منظومة رادار على الساحل الشرقي للسعودية لتعزيز دفاعاتها بعد هجمات صاروخية استهدفت منشآت نفطية بها في سبتمبر/ أيلول.

واتهمت فرنسا إيران بتنفيذ الهجوم الذي استُخدمت فيه طائرات مسيرة وصواريخ، وعطّل عمل أكبر منشأة لمعالجة النفط في العالم، وتعهدت بتقديم يد العون لمنع تكراره.

وقال الرئيس إيمانويل ماكرون في كلمة للجيش الفرنسي، في وقت متأخر أمس الخميس: "في شبه الجزيرة العربية والخليج، حيث تتصاعد التوترات، نشرنا في زمن قياسي قوة مهام "جاجوار" التي ستسهم في طمأنة المملكة السعودية".

ولم يتم الإعلان عن هذه المبادرة من قبل، بحسب ما نقلته وكالة "رويترز".

وقال مسؤولون فرنسيون إنه تم نشر منظومة رادار على الساحل الشرقي للسعودية المطل على الخليج في إطار قوة مهام جاجوار. ولم يفصحوا عن المزيد من التفاصيل.