عمان - الرأي

اكد رئيس غرفة تجارة الاردن العين نائل الكباريتي ان التخفيضات الضريبية على 76 سلعة غذائية واساسية التي اعلن وزير المالية امام مجلس النواب، ستزيد من التشوهات الضريبة وتأثيرها سيكون معدوما على المواطن والمستهلك.

ولفت العين الكباريتي في بيان صحفي امس الخميس الى ان الحكومة كانت قد اكدت اكثر من مرة بانها ستعمل على ازالة التشوهات الضريبية الناتجة عن تطبيق ضريبة المبيعات، مؤكدا ان قرار التخفيضات على السلع سيرسخ هذه التشوهات وسيعمقها اكثر.

وقال » كان الافضل بان يكون هناك اعفاءات ضريبية على عموم المعلبات بمختلف اصنافها وليس سلعا بعينها والدخول في تفاصيل ستؤدي الى ارباك القطاع التجاري وتحميله مسؤولية عدم عكس التخفيض على السلع».

واشار الى ان 80 بالمئة من الخضار تباع بالسوق المركزي وتستوفى الضريبة مباشرة وهي متواضعة جدا، لكن سلسلة التزويد وبخاصة محلات التجزئة لا تدفع ضريبة مبيعات ولا تؤثر على اسعار السلع، مشددا على ضروة التفكير بما يستهلكه المواطن بغض النظر عن السلعة ان كانت مستوردة.

ودعا العين الكباريتي الحكومة للتفكير بقضايا وهموم اخرى لها مساس مباشر بمعيشة المواطن تلبي توجيهات صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه المستمرة بضرورة تخفيف الاعباء عن كاهله، وبخاصة اثمان الطاقة والضرائب والرسوم الجمركية والوصول الى حلول جذرية لها تنعكس على الاقتصاد الوطني ومستقبل ابنائه.

واكد العين الكباريتي ان الخطوات السابقة التي اتخذتها الحكومة لتحفيز الاقتصاد فيما يتعلق بتخفيض الرسوم العقارية والجمارك على السيارات ومزايا لدعم الصادرات، تعتبر ايجابية وستؤدي الى تنشيط حركة القطاعات الاقتصادية على المدى القريب وهذا ما نتوقعه من قرارات مشابهة بهذا الحجم لتنعكس ايجابا على الاقتصاد والمواطن.