بيروت- أ ف ب

قتل تسعة مدنيين على الأقل الأربعاء جراء غارات شنتها قوات النظام على مدينة إدلب في شمال غرب سوريا، وفق ما أحصى المرصد السوري لحقوق الإنسان، رغم سريان وقف لاطلاق النار أعلنته موسكو الخميس بموجب اتفاق مع أنقرة.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "قُتل تسعة مدنيين وأصيب أكثر من عشرين آخرين بجروح جراء غارات لقوات النظام على المدينة الصناعية وسوق الهال المجاور في مدينة إدلب"، لافتاً إلى "شن طائرات سورية وأخرى روسية أكثر من مئة ضربة على محافظة إدلب اليوم رغم سريان الهدنة الروسية التركية".