عمان - الرأي

بدأ صندوق الحسين للإبداع والتفوق وأكاديمية «سند» لريادة الأعمال التابعة لصندوق «سند» لتمويل المشاريع متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة بتطوير المحتوى لمساق مجاني عبر الإنترنت حول المواضيع المتعلقة بالثقافة المالية.

ويستهدف المساق أصحاب الشركات متناهية الصغر والصغيرة والشباب في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وسيُطلق على منصة «إدراك» للتعلم الالكتروني.

وتهدف الاتفاقية إلى زيادة مستويات المعرفة المالية والمهارات المتعلقة بها بين رياديي ورياديات المنطقة، بما يدعم نجاح أعمالهم، ويساهم في النمو الاقتصادي وإيجاد فرص العمل.

وقالت إينيس إبريشت، رئيسة مجلس الإدارة لآلية المساعدة التقنية في «سند»، والمسؤولة عن إدارة الأكاديمية أن الشركات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة «هي المحرك الأساسي لدفع عجلة التنمية الاقتصادية وخلق فرص العمل في المنطقة.

واعتبرت المشروع «مبادرة مهمة» لتزويد أصحاب هذه المشاريع من النساء والشباب والرياديين من اللاجئين، بالأدوات اللازمة للنجاح.

من جانبه، قال علي ياغي، المدير العام لصندوق الحسين ومنسّق محور الثقافة المالية وبناء القدرات في الاستراتيجية الوطنية للاشتمال المالي في الأردن أن المشروع هو «جزء من جهود الصندوق لتنفيذ البرنامج الوطني لنشر الثقافة المالية، الذي أطلقه البنك المركزي الأردني عام 2014، وأحد الأنشطة المهمة في خطة عمل محور الثقافة المالية وبناء القدرات في الاستراتيجية الوطنية للاشتمال المالي التي أطلقها البنك المركزي عام 2018

وبيّن أن المشروع يهدف لتشجيع الإمكانيات الريادية لدى الشباب لإطلاق مشاريعهم الخاصة، وتعزيز قدرات العاملين في المشاريع الصغيرة والمتوسطة بما يساعدهم على إدارة أعمالهم بكفاءة ونجاح. وبتوظيفنا لمنصة إدراك واسعة النطاق، سيتجاوز تأثير هذا المشروع حدود الأردن وسيصل إلى باقي المنطقة العربية».

وأكدت شيرين يعقوب، الرئيسة التنفيذية لمنصة «إدراك» التزام «إدراك» بابتكار فرص تعلم تدعم الأولويات الاستراتيجية على الصعيدين الوطني والإقليمي، وقالت: «خبرتنا مع ملايين المتعلمين في المنطقة تظهر لنا الحاجة لتعليم يساهم بإطلاق العنان لإمكانات الشباب العربي الكامنة، وهذا المساق سيمثّل إضافة قيّمة لتسليح الرياديين الحاليين والصاعدين في الشركات الصغيرة بالمهارات التي يحتاجونها لتحقيق النجاح ضمن المشهد التنافسي».

ومن خلال توفير فرص تعلم الثقافة المالية عبر مساقات إدراك مفتوحة المصادر، تهدف الجهتان إلى الوصول لشريحة واسعة من الجمهور المهتم بتعلم هذا الموضوع من جميع أنحاء المنطقة. وتخطط الجهتان إلى إتاحة المساق عبر الإنترنت في أوائل العام الحالي، حيث سيغطي أنماطاً مختلفة لأساسيات الأعمال وتأسيس المشاريع وإدارتها ونموّها وتمويلها.