الزرقاء - نبيل محادين

طالب رئيس غرفة صناعة الزرقاء المهندس فارس حمودة بضرورة سرعة انجاز عطاء تأهيل البنية التحتية في منطقة وادي العش والذي تم المباشرة في مراحل تنفيذه بعد احالة العطاء من قبل بلدية الزرقاء.

وبين خلال الاجتماع الذي عقد في غرفة صناعة الزرقاء بحضور رئيس بلدية الزرقاء المهندس عماد المومني وأعضاء مجلس إدارة الغرفة ولجنة مصانع وادي العش، ان العلاقة التشاركية مع البلدية علاقة عملية تم ترجمتها على ارض الواقع على الرغم من التحديات التي تواجهها البلدية.

واشار الى ان منطقة وادي العش الصناعية تعتبر من المناطق الصناعية المهمة في محافظة الزرقاء ويوجد بها مجموعة من المصانع الكبرى المميزة بموقعها المتميز ما بين عمان والزرقاء وقربها من مركز العمالة. وبين ان هناك مجموعة من الاستثمارات الجديدة التي ستظهر للعيان خلال الفترة القادمة في منطقة وادي العش والتي ستساهم في توفير فرص عمل جديدة للأردنيين.

ولفت الى أن الغرفة قامت بجهود حثيثة خلال السنوات السابقة في تسليط الضوء على منطقة وادي العش الصناعية والمطالبة بتحسين البنية التحتية فيها لضمان تعزيز البيئة الاستثمارية والمساعدة في توليد فرص العمل لابناء محافظة الزرقاء. من جانبه قال رئيس بلدية الزرقاء المهندس عماد المومني والذي حضر جانباً من الاجتماع ان قطاع الصناعة في محافظة الزرقاء يعتبر أساسيا، مشيدا بجهود صناعة الزرقاء التي بذلتها لتوفير المنح والمخصصات اللازمة لتنفيذ عطاء البنية التحتية في منطقة وادي العش حيث أن انجاز المشروع سينعكس ايجابياً على البنية التحتية في المنطقة. واشار الى أن المقاول المحال عليه عطاء البنية التحتية قد أخذ الموافقات اللازمة وأمر المباشرة بالتنفيذ، مبينا ان البلدية على اتم الاستعداد لتشكيل غرفة عمليات مشتركة في غرفة صناعة الزرقاء لمتابعة تقدم سير العطاء وحل اية معيقات قد تظهر خلال مرحلة التنفيذ.

وتم خلال الاجتماع الذي حضره نائبا رئيس غرفة صناعة الزرقاء حسين حواتمة والمهندس جميل وريكات وأعضاء من لجنة وادي العش، مناقشة عدد من المعيقات التي تواجه الصناعيين في منطقة وادي العش أهمها موضوع عوائد التنظيم، وموضوعات تراكم النفايات والطمم في بعض المناطق واستكمال مشروع البنية التحتية وتعبيد بعض الطرق، حيث تم الاتفاق على التعاون والتشارك ما بين الغرفة والمصانع لتنفيذ حلول لهذه المعيقات ومتابعة هذه المعيقات مع الجهات ذات الاختصاص.