الرأي- رصد

تراجعت أسعار النفط نحو واحد بالمئة عقب زيادة مفاجئة في مخزونات الخام الأميركية، ومع ترقب المستثمرين لمعرفة ما إذا كانت جولة جديدة من الرسوم على واردات الولايات المتحدة من السلع الصينية ستدخل حيز التنفيذ يوم الأحد.

تحدد سعر التسوية في العقود الآجلة لخام برنت عند 63.72 دولار للبرميل، بانخفاض 62 سنتا. وهبط خام غرب تكساس الوسيط 48 سنتا ليغلق على 58.76 دولار للبرميل.

وقالت إدارة معلومات الطاقة إن مخزونات الخام الأميركية زادت على غير المتوقع الأسبوع الماضي، في حين قفزت مخزونات البنزين ونواتج التقطير بقوة.

وقال جون كيلدوف، من أجين كابيتال في نيويورك، "مخزنات البنزين تشجع بالأحرى المراهنة على انخفاض الأسعار نظرا للتراجع في معدلات تشغيل مصافي التكرير وانحدار الطلب على البنزين."

وتراجعت معدلات تشغيل المصافي 1.3 نقطة مئوية الأسبوع الماضي إلى 90.6 بالمئة من الطاقة الإجمالية. وانخفض استهلاك بنزين السيارات إلى 8.8 مليون برميل يوميا، مسجلا أدنى مستوياته منذ فبراير، وفقا لبيانات إدارة معلومات الطاقة.