عمان - الرأي

استمع وزير النقل خالد وليد سيف خلال زيارته امس لمؤسسة الخط الحديدي الحجازي الاردني الى ايجاز قدمه مدير عام المؤسسة صلاح اللوزي، عن هذا الارث التاريخي الهام منذ نشأته وتطوره.

واطلع سيف على المشاريع المنجزة والحالية والمستقبلية للمؤسسة منها: مشروع إعادة تأهيل القاطرات البخارية ومشروع بناء مخازن على مدخل مدينة الزرقاء ومشروع متحف الخط الحديدي الحجازي ومشروع دراسة تأهيل مسار الخط.

وثمن وزير النقل إنجازات المؤسسة، مؤكداً اهمية الخط التاريخية وضرورة عمل دراسات جدوى لتطوير مسار الخط والحفاظ عليه، داعيا لبذل المزيد من الجهد والبحث لتطوير عمل المؤسسة.

بدوره، أكد اللوزي اهمية مسار الخط كأحد الحلول في عملية نقل الركاب من مدينة عمان الى مدينة الزرقاء وذلك لوجود المسار في المناطق المكتظة السكان.

كما بحث سيف خلال لقائه امس وفدا من الوكالة الفرنسية للتنمية (AFD)، سبل وآليات مساعدة الوزارة بتنفيذ المشاريع الكبرى مثل مشروع السكة الحديدية ومشروع حافلات التردد السريع ومشروع اعادة تأهيل مطار ماركا.

ووضع الوزير الوفد باخر المستجدات على هذه المشاريع، متطلعا الى المزيد من التعاون المشترك البناء الذي يهدف الى خدمة الصالح العام وقطاع النقل بشكل خاص.

وقدم الوفد ملخصاً عن مساهمة الوكالة في تمويل مشروع الباص السريع وارتياحهم لنسب انجاز المشروع واستعداد الوكالة الفرنسية للتعاون والتنسيق مع الوزارة في كافة المواضيع المطروحة.