لوس انجلوس - أ ف ب

لقن ميامي هيت ضيفه أتلانتا هوكس درسا في الروح القتالية وعدم الاستسلام حتى الثانية الأخيرة، وذلك بعدما تغلب عليه 135-121 بعد التمديد ليل امس الاول في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

واعتقد أتلانتا أنه سيعود من ملعب «أميركن أرلاينز أرينا» بفوزه السابع هذا الموسم من أصل 24 مباراة بعد أن كان متقدما بفارق 6 نقاط في آخر 59 ثانية من الربع الرابع، إلا أن جيمي باتلر ورفاقه رفضوا الاستسلام وردوا بقساوة بتسجيلهم النقاط الـ22 التالية، بينها الست الأخيرة في الشوط الإضافي.

واعتبر تراي يونج حقا أن فريقه حسم اللقاء بحيث توجه الى جمهور ميامي خلال الوقت المستقطع في الثواني الأخيرة من الربع الرابع بالقول «انتهى الأمر» لأن أتلانتا كان متقدما 117-111، إلا أن لاعبي ميامي أظهروا روحهم القتالية ورفضوا السقوط للمرة الأولى هذا الموسم بين جمهورهم ونجحوا في فرض التعادل بفضل ثلاثيتين من دانكن روبينسون وباتلر.

ثم هيمن ميامي تماما على الشوط الإضافي الذي بدأه بتسجيل النقاط الـ16 الأولى، محققا في نهاية المطاف أكبر فارق بعد شوط إضافي واحد (14) منذ 31 تشرين الأول 2009 حين تغلب فيلادلفيا سفنتي سيكسرز على نيويورك نيكس 141-127.

وقدم روبينسون وبام أديبايو أمسية تاريخية ولعبا دورا حاسما في الفوز الـ11 لفريقهما في ملعبه من أصل 11 مباراة حتى الآن، بعد أن عادل الأول الرقم القياسي لميامي من حيث المحاولات الناجحة من خارج القوس (10 ثلاثيات)، منهيا اللقاء بـ34 نقطة (أفضل مباراة في مسيرته)، فيما حقق الثاني «تريبل دابل» بتقديمه أيضا أفضل مباراة له من ناحية التسجيل (30 نقطة مع 11 متابعة و11 تمريرة حاسمة).

كما تجاوز كندريك نان حاجز الثلاثين نقطة بتسجيله 36 (أفضل مباراة في مسيرته أيضا) مع 6 متابعات و4 تمريرات حاسمة، فيما حقق باتلر «تريبل دابل» أيضا بتسجيله 20 نقطة مع 18 متابعة و10 تمريرات حاسمة.

وخسر أتلانتا المواجهات الثلاث التي خاضها هذا الموسم ضد ميامي، على الرغم من جهود كل دياندري هانتر (28 نقطة) ويونج (21 مع 9 تمريرات حاسمة)، فيما سجل ابن الـ42 عاما فينس كارتر 12 نقطة في مباراته الـ1500 في الموسم المنتظم وظهوره الـ36 وربما الأخير في معقل ميامي، إلا في حال انتقاله هذا الموسم الى فريق آخر أو تواجه الفريقين في الأدوار الإقصائية «بلاي أوف».

سجل مثالي لفيلادلفيا أيضا في ملعبه

وحذا فيلادلفيا سفنتي سيكسرز حذو ميامي وحافظ على سجله المثالي في ملعبه، وذلك بتحقيقه فوزه الثالث عشر من أصل 13 مباراة خاضها بين جمهوره بتغلبه على دنفر ناجتس 97-92.

ويدين فيلادلفيا ب