عمان - الرأي

قال امين عام وزارة الشؤون السياسية والبرلمانية الدكتور علي الخوالدة ان تمكين المرأة اقتصاديا هو الطريق لتمكينها سياسيا وزيادة مشاركتها في الحياة السياسية.

واضاف الخوالدة خلال رعايته امس الاثنين مؤتمراً وطنياً حول «دور ائتلاف الهدف الخامس في تعزيز مشاركة النساء في الحياة السياسية»، انه لا يمكن فصل الهدف الخامس عن باقي اهداف التنمية المستدامة داعيا الجمعيات النسائية ومنظمات المجتمع المدني الى تضافر الجهود لتحقيق تلك الاهداف.

واستعرض الدور الحكومي في مجال حقوق الانسان والمرأة بالشراكة مع الجمعيات النسائية التي قال انها قطعت شوطا في اطار تمكين المرأة، لكنها بحاجة الى اعداد جيل جديد، وصف ثاني للبناء على ما انجز خلال الاعوام الماضية.

من جانبها استعرضت نائبة رئيسة ملتقى البرلمانيات الاردنيات النائب،شاهة العمارين، العديد من مشاريع القوانين التي تم تعديلها خلال المجلس النيابي الحالي وانعكاسها الايجابي على المرأة وتفعيل مشاركتها وضمان حقوقها.

وقالت لكل مجتمع قيمة ومبادئه ليحافظ عليها ولا يعني ذلك عدم اعطاء الحقوق لاصحابها، وقد شهد الاردن تطورا كبيرا في حقوق المرأة السياسية منذ ان منحها المشرع حق الترشح بقانون الانتخاب.

رئيس قسم التنمية المستدامة في وزارة التخطيط،معتصم الكيلاني، قال ان الاردن حرص على تأطير اليات عمل وطنية تعكس الخصائص والتحديات والاولويات، ففي اواخر عام 2015 كان الاردن من بين الدول التي تبنت خطة التنمية المستدامة العالمية 2030، ونجم عن ذلك اطلاق سلسلة مشاورات وطنية عامي 2016/2017 بهدف رفع الوعي بهذه الخطة واهدافها.

نائبة المديرة الاقليمية لمنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا في مؤسسة المرأة من اجل امرأة السويدية، ربيكا سونتاج، قالت ان مؤسسة المرأة من اجل امرأة تدعم المساواة ومشاركة المرأة في الحياة السياسية في الاردن وعدد من دول الشرق الاوسط وشمال افريقيا،لافتة الى وجود شراكات لها مع اكثر من 60 منظمة نسائية.

وكانت رئيسة جمعية النساء العربيات رندا قسوس قد اوضحت بدء الجمعية لسلسلة من الاحتفالات بعيدها الخمسين الذي يصادف يوم 11 / 11 / 2020، وفي مقدمتها اعداد فيلم عن اميلي نفاع التي اسست الجمعية.

وقالت قسوس انه لدينا الان فرصة ثمينة للمتابعة، حيث بالامكان طرح منظورنا الحقوقي ضمن فعاليات عام 2020 ان كان عبر التأكيد على ما قامت به الجمعية بطريقة فاعلة او كان للتأكيد على تنفيذ الخطة الوطنية لقرار 1325 او من خلال تشكيل ائتلاف الهدف الخامس لتحقيق المساواة وتمكين النساء.

وناقش المؤتمر في جلستي عمل ائتلاف الهدف الخامس..التأسيس والمنجزات، وزيادة فرص النساء في الحياة السياسية.

ويأتي المؤتمر الذي عقدته جمعية النساء العربيات بمشاركة ممثلات عن «شبكة مساواة» ونساء قياديات من مختلف المجالس المنتخبة في المملكة وأعضاء ائتلاف الهدف الخامس من أهداف التنمية المستدامة، ضمن احتفالاتها باليوم العالمي لحقوق الإنسان واختتام حملة 16 يوماً لمكافحة العنف ضد النساء، وفي اطار مشروع «المساهمة في تطوير التشبيك من أجل زيادة المشاركة السياسية للنساء» المدعوم من قبل مؤسسة المرأة من أجل المرأة السويدية.