الزرقاء - ماجد الخضري

قال رئيس غرفة تجارة الزرقاء حسين شريم إن اعداد التجار في عام 2019 شهد تراجعا ملحوظا وملموسا،مشيرا الى ان عدد المجددين رخص محلاتهم العام الحالي بلغ 9888 مقارنة بـ 10447 العام الماضي.

وبين في تصريح لـ الرأي ان اعداد التجار بدأت تنخفض في الزرقاء بسبب الركود الاقتصادي الذي تشهده المدينة،وانعدام القدرة الشرائية لدى الكثير من المواطنين وافتتاح الكثير من المحلات التي تقدم خدمات متشابهة.

وقال ان العرض اصبح اكثر من الطلب في المدينة وان السيولة باتت شحيحة في الاسواق سواء في الزرقاء او غيرها.

وبين ان قانون المالكين والمستاجرين ساهم باغلاق العديد من المحلات التجارية في المحافظة وان غرفة تجارة الزرقاء وغرفة تجارة الاردن والعديد من التجار اعترضوا على القانون الذي اضر القطاع التجاري كثيرا وتسبب باغلاق العديد من المحلات منها محلات تجارية انشئت منذ عشرات السنين.

ودعا الحكومة لاتخاذ خطوات تساهم في تحريك الأسواق والتغلب على الركود الاقتصادي،مشيرا الى ان زيادة الرواتب سيحرك الاسواق بالرغم من أن ذلك غير كاف.

ولفت إلى ضرورة اتباع خطوات من اجل تحريك الاسواق الاقتصادية مطالبا بتخفيض نسبة الاشتراك في الضمان الاجتماعي والضريبة على المبيعات والجمارك على السلع الأساسية والرئيسة وليس على السلع الكمالية.

وقال: نحن امام تحد كبير في العام 2020 ولا بد من تحرك جاد وسريع من قبل الحكومة باقرار حزمة سريعة من الحوافز الاقتصادية من اجل تحريك الاسواق ومعالجة الركود الحاصل.

وبين ان العديد من المحلات اغلقت ابوابها في الزرقاء وان الانخفاض في عدد الرخص واضح وان عدد التجار قل في 2019 عن العام الماضي،

وقال: نأمل ان لا يتم إغلاق محلات تجارية جديدة في العام المقبل مبينا ان الكثير من التجار يعانون ازمة مالية وان بعضهم اصبح غير قادر على تجديد الترخيص.