البترا - زياد الطويسي

فيما تعد المواقع العالمية المتخصصة بارشاد السياح على مراكز الايواء والخدمات في المناطق السياحية،مرجعا لتقييم مدى رضا متلقي الخدمة، فإن غالبية السياح قد سجلوا ردود فعل ايجابية عن مراكز الخدمات المختلفة في البترا.

ولم تخل ردود فعلهم من بعض الملاحظات والشكاوى على مستوى ونوعية الخدمة في بعض الأحيان، إلا أنها تعد قليلة إذا ما قورنت بردود الفعل على الخدمات المقدمة في دول المنطقة السياحية الأخرى.

غالبية السياح وخصوصا من مرتادي موقعي Booking وTripadvisor وجدوا في البترا خدمة كافية ومناسبة، وأن مختلف مراكز الخدمة من فنادق ومطاعم وأماكن ايواء،تقدم خدمة متكاملة للزوار. وحملت رسائل وردود فعل السياح رسائل شكر للكوادر البشرية من موظفي الفنادق والمطاعم ومراكز الخدمة والطهاة وموظفي الاستقبال والادارات، فيما لم تسجل أي ملاحظات سلبية على إدارة الخدمات وخصوصا في الفنادق.

كما لم تسجل شكاوى على سلامة ونوعية خدمة الطعام والشراب المقدمة للزبائن، سوى بعض الملاحظات على تأخر الخدمة وبطئها في بعض الأحيان.

هذه المؤشرات تحمل رسائل ايجابية وتعكس تطور مستوى الخدمة السياحية المقدمة للزائر، فهي وإن كانت لا تخلو من الملاحظات، إلا أن ذلك أقل بكثير من الملاحظات التي سجلت على مستوى الخدمة في دول سياحية مجاورة وأخرى يقصدها السياح أكثر من الأردن.

رئيس جمعية فنادق البترا طارق الطويسي كان قد صرح إلى $ سابقا،أن مختلف الفنادق العاملة في المنطقة،تحرص وبشكل مستمر على تطوير خدماتها ومهارات كوادرها البشرية، إضافة إلى مواصلة التقدم العالمي للقطاع، وبما ينعكس بشكل ايجابي على سمعة السياحة في البترا.

ورغم ايجابية ردود فعل السياح في مجملها عن مستوى الخدمة،إلا أنهم كانوا كثيري التساؤل عن فعاليات وبرامج يمكن أن يقضوا وقتهم بها بعد الانتهاء من زيارة الموقع الأثري، حيث تفتقر المنطقة إلى البرامج الكافية لذلك، رغم أنها تزخر بالمواقع السياحية والجمالية والطبيعية التي تتلاءم مع أنواع البرامج والسياحة.