الأغوار الجنوبية - سليمان البوات

شكا مواطنون في الاغوار الجنوبية من قيام محلات تجارية ببيع اسطوانات الغاز داخل المحلات بما يشكل خطورة على سلامة المواطنين وجودة المواد المباعة فيها.

وقال الناشط الاجتماعي جبريل المشاعلة ان معظم اسطوانات الغاز لا تكون ظاهرة في المحلات حيث يتم اخفاؤها بعيدا عن اعين الرقابة، مشيرا الى ان اصحابها لا يقومون يايصالها الى المنازل بواسطة سيارات التوزيع ما يكبد المواطنين تكاليف اضافية، مشيرا الى تسرب الغاز من بعض الاسطوانات ومخاطر وقوع حريق.

وطالب محمد المرادات الجهات ذات العلاقة عدم الموافقة على تراخيصها الا بعد التقيد بالسلامة العامة وتوفير نظام اطفاء خراطيم وطفايات وفق التراخيص المهنية واحظار كافة الموافقات من الجهات الرسمية ذات العلاقة ووفق التعليمات، مؤكدا انه تم توقيع عريضة من المجتمع المحلي الى الحاكم الاداري، مطالبا بانشاء مستودعات الغاز خارج التجمعات السكانية.

من جانبه اكد متصرف الاغوار الجنوبية خالد القضاة وجود هذه المشكلة وبالتالي مخاطبة الجهات ذات العلاقة لمعرفة تقيد اصحابها بانظمة وقوانين السلامة العامة، مشيرا الى انه تم تشكيل لجنة من الجهات المعنية والزام المحال بعدم بيعها داخل المحلات خشية على سلامة وارواح المواطنين.

وقال مدير صناعة وتجارة وتموين الكرك محمد الصعوب ان بيع اسطوانات الغاز داخل المحلات وبين التجمعات السكانية مخالف للقانون ومن شروطها توفير سيارات لبيع الغاز وهو من اختصاص الدفاع المدني، مبينا ان دور الصناعة والتجارة القيام بجولات ميدانية ورقابية والزامهم بتسعيرة الاسطوانة وعدم التلاعب بها، مؤكدا انه تم تحرير ما يقارب من 15 مخالفة خلال الاشهر الاخيرة لهذا العام و تحويلهم الى محكمة بلدية غور الصافي ووفق المادة 13 تكون من500-1000دينار الحــــد الادنــــى.