عمان - فرح العلان

صدر عن دار أمواج للطباعة والنشر والتوزيع كتاب جديد للناقد د.إبراهيم خليل بعنوان «الذاكرة والمتخيل في الخطاب السردي».

يضم الكتاب الذي يقع في 176 ص فصولا في قسمين، أولهما عن الرواية، والثاني عن القصة القصيرة. ففي القسم الأول دراسات عن التذكر في روايات: وداعا يازكرين لرشاد أبو شاور، ولا تشبه ذاتها لليلى الأطرش، والمحاصرون لفيصل حوراني، والذاكرة والمتخيل في قسم البنفسج لجمال القيسي، وسرديات الذاكرة في صيف مع العدو لشهلا العجيلي. والأنا والآخر في سجين المرايا للكويتي سعود السنعوسي. ورواية شامان للعراقي شاكر نوري. ورواية صندوق أسود آخر للكويتي إسماعيل فهد اسماعيل. ورواية البحّار لهاشم غرايبة.

ويضم القسم الثاني الخاص بالقصة القصيرة تتبُّعا لظاهرة التذكر في مقهى الباشورة لخليل السواحري. وكجثة مباركة لسامية العطعوط، وجوار الماء لأماني سليمان، وسرير بنت الملك لشهلا العجيلي. و هموم الورد لهدى أبو غنيمة. وطُرُزُ الغرْزة للمغربي أحمد المديني. وزهريت لرمزي الغزوي، وأرملة الفرح للراحلة تغريد قنديل.

علاوةً على هذين القسمين تضمن الكتاب مقدمة، وخاتمة، يؤكد فيها المؤلف أن التذكرُ، والتَخْييل، صنْوان يعملان معًا في نسج الخطاب السردي، وتكوينه، إنْ كان الأمر في القصة القصيرة، أو الروايَة. ويذكر أن للمؤلف عددا من الكتب في الخطاب السردي منها: أقنعة الراوي، وتأملات في السرد العربي، وبلاغة الرواية ومسارات القراءة، واساسيات الرواية، و اجتهادات نقدية، وروايات عربية تحت المجهر. وعن القصة القصيرة: القصة القصيرة في الأردن وبحوث أخرى، وشعرية القصة وحوار الأجناس، ومراوغة السرد وتحولات المعنى، ومحمود الريماوي من القصة إلى الرواية، وغيرها مما لا يتسع المجال لذكره.