العقبة - رياض القطامين

زار وزير النقل خالد سيف أمس شركة العقبة لإدارة وتشغيل الموانئ في موقعها الجديد.

واستمع الوزير سيف في اول زياره للشركة الى شرح مفصل قدمه مدير عام الشركة الكابتن منصور قوقزة حول مهام الشركة وخططها المستقبلية وآليات العمل اليومي فيها بحضور رئيس مجلس ادارة الشركة المهندس نايف بخيت رئيس مجلس مفوضي منطقة العقبة الاقتصادية وعددا من مدراء الدوائر في الشركة.

واكد المهندس بخيت على ان اهتمام الموانىء الاردنية بمختلف انواعها يتقديم مختلف خدماتها ولجاهزية عالية لمتطلبات الاقتصاد العراقي باعتبارها طريقا اخضر للبصائع العراقية.

وأكد الكابتن قوقزة على دور الشركة بالاسهام في دعم عجلة الاقتصاد الوطني وخدمة اقتصاديات دول الجوار من خلال تقديم افضل الخدمات وأكثرها تطوراً للمتعاملين مع الشركة في موقعها الاستراتيجي بين اربع دول وثلاث قارات عالمية.

وشدد قوقزة على جاهزية الموانى كموانئء معتمدة لدعم الاقتصاد العراقي واعادة الاعمار انسجاما مع الاتفاقيات الموقعة بين الحكومتين الاردنية والعراقية وفتح معبر الطريبيل بين البلدين.

واكد الكابتن قوقزة ان حجم المناولة المينائية في ازدياد مستمر نظرا لتطور التشربعات والاليات وخطط التحديث المستمرة لمرافق الميناء على مختلف الاصعد مؤكدا جاهزية الميناء مهما كان حجم العمل القادم.

واضاف ان ميناء العقبة يعتبر احد افضل الموانىء في الشرق الاوسط وهو مقصد لعشرات الخطوط الملاحية العالمية التي تنقل مختلف البضائع الاستراتيجية استيرادا وتصديرا

وعبر الوزير سيف عن ثقته العالية بكفاءات الميناء التشغيلية وقدراته التنافسية بين نظرائه من موانىء المنطقة مؤكدا دعم الحكومة للميناء بكل ما هو متاح لضمان ديموة ادائه على اكمل وجه يصفته احد اهم اركان الاقتصاد الوطني والمشغل الرئيس للنقل البحري من والى المملكة.