عمان - الرأي

قال رئيس مجلس إدارة المجموعة الأردنية للمناطق الحرة والمناطق التنموية الدكتور خلف الهميسات، ان مشروع التليفريك في عجلون يسير وفق المخطط المرسوم له، مؤكدا إنجاز المشروع وإطلاقه بشكله النهائي سيكون في نهاية شهر حزيران عام 2021.

واكد الهميسات في بيان امس ان المجموعة اعادت جدولة بعض الخطوات التحضيرية نظراً لوجود أكثر من جهة يستدعي التنسيق معها وتنفيذ أعمال من خلالها مثل وزارتي الأشغال العامة والزراعة، وبلدية عجلون، ومديرية الدفاع المدني ودائرة الأراضي والمساحة، بالإضافة إلى المشاركة ضمن اللجنة التوجيهية لتنسيق الأعمال المساندة لمشروع التليفريك كالطرق المؤدية إلى مواقع المشروع.

واكد انه وفي إطار ريادية مثل هذا النوع من المشاريع الوطنية في المملكة وتنفيذا للتوجيهات الملكية، وحرص المجموعة على متابعة تنفيذ أعمال المشروع للمرحلة الأولى والتي تم الإعلان عنها سابقا، فقد بدأت أعمال المرحلة الأولى منذ منتصف العام الجاري، مشيرا الى ان تنفيذ بقية الأعمال المشار إليها تسير ضمن الجدول الزمني الذي تم نشره سابقا.

واوضح الهميسات انه تم الانتهاء من تصاميم منظومة التليفريك في تشرين الأول الماضي حسب الجدول الزمني دون أي تأخير، كما انتهت اعمال التصميم المعماري والانشائي للمباني منتصف ايلول الماضي، وجار العمل لاعتماد المخططات ذات الصلة من مديرية الدفاع المدني للسير ببقية المراحل حسب الجدول الزمني.

واضاف، ان المجموعة ستقوم خلال الشهر الجاري باستدراج عروض لأعمال تقليم وتهذيب الاشجار، مع استكمال العمل بمخططات ووثائق عطاء مباني المحطات والأنشطة التجارية، ودمج اعتماد مخططات الأعمال الإنشائية للأبراج مع الأعمال الإنشائية في الموقع (تجهيزات) وأعمال فتح الطرق المؤدية إلى مواقع الأبراج من خلال وزارة الاشغال العامة.

واشار الهميسات الى ان العمل جار لاستلام الشحنة الأولى لمواد منظومة التليفريك والتي تشمل العناصر الإنشائية لقواعد الأبراج وسيتم تخزينها في المنطقة الحرة- الزرقاء لحين استخدامها في الموقع، مع إعادة جدولة الأعمال الإنشائية (تركيب أبراج وتجهيز أولي للمحطات) حسب معطيات الموقع الفنية، لافتا الى ان مواعيد بقية المراحل وتشمل موعد الإعلان عن الوظائف واختيار المرشحين للتدريب والعمل في محطتي التليفريك وعددها 50 فرصة عمل ستبقى ثابتة في منتصف شهر حزيران 2020، اضافة الى موعد إنهاء منظومة التليفريك في نهاية شهر كانون الأول 2020.