واشنطن - بترا

قال المتحدث باسم البيت الأبيض هوجان جيدلي ليل الخميس إن الرئيس دونالد ترمب يريد أن تمضي محاكمة المساءلة بغرض العزل قدما في مجلس الشيوخ لأنه سيلقى معاملة عادلة هناك، وإنه يتوقع أن يكون المرشح الرئاسي الديمقراطي جو بايدن ضمن الشهود.

وأضاف جيدلي في بيان "الرئيس ترمب يريد محاكمة في مجلس الشيوخ لأن من الواضح أنه المجلس الوحيد الذي يمكن أن يتوقع فيه نزاهة ومعاملة عادلة بموجب الدستور"، بحسب القناة الإخبارية الثانية التي نقلت الخبر من واشنطن .

وختم جيدلي الحديث "نتوقع أن نستمع أخيرا إلى شهود أدلوا بالفعل بشهاداتهم، وربما شاركوا في فساد، ومنهم أدم شيف وجو بايدن وهنتر بايدن ومن يطلق عليه مسرب المعلومات، وذلك على سبيل المثال لا الحصر".

وشيف رئيس لجنة المخابرات بمجلس النواب الأميركي والذي يقود التحقيق بخصوص مساءلة ترمب في قضية أوكرانيا