مثل نجمة في سلسلة من نجوم الكون، حضرت عارضة الأزياء الأميركية الفلسطينية الأصل جيجي حديد (24 عاما) حفل توزيع جوائز CMA Awards) Country Music Awards)، بدورته الـ53 في ناشفيل.

وكانت جيجي برفقة النجمة كايسي ماسغرايفز البالغة 31 عاما، وارتدت فستانا أبيض من Helmut Lang، أما كايسي فارتدت فستانا أصفر براقا مزينا بالريش.

ونالت كايسي في الحفل جائزة «Female Vocalist of the Year»، وجائزة فيديو كليب العام عن فيديو كليب «Rainbow»، كما شهد الحفل حضور عدد كبير من النجوم والنجمات.

وحول الشأن الشخصي لجيجي، أفادت تقارير إعلامية بأن العارضة جيجي انفصلت عن تايلر كاميرون، الذي عرف ضمن البرنامج الواقعي «The Bachelorette» بعد شهرين من صداقتهما.

وأكدت التقارير ذاتها أن تايلر ليست على معرفة مع أحد حتى جيجي نفسها لا يعرفها، وقد عبّر عن ذلك في عدة مناسبات، وقال إنه لا يعيش أي نوع من القصص الحياتية في الوقت الحالي.

وأفادت بأن الثنائي لم يلتقيا قبل أسبوع الموضة في أوروبا، وقد أنهت جيجي كل شيء قبل أن تذهب لجولتها العملية، مؤكدة أن الصداقة لم تكن جدية، كما خمّن البعض، فهما كانا فقط يتعرفان على بعضهما ويقضيان وقتا جميلا.

وفي الشأن العملي المهني لجيجي، عملت العارضة على طرد امرأة كادت تفسد عرض أزياء في أسبوع الموضة بباريس، بعد أن اقتحمت امرأة ممشى عرض أزياء دار شانيل لربيع وصيف 2020، في اليوم الأخير من أسبوع الموضة في باريس، مرتدية بذلة شانيل التويد الشهيرة بالأبيض والأسود وقبعة باللون الأسود، ومشت خلف العارضات، حتى لاحظتها العارضة العالمية حديد، وحاولت إنقاذ الموقف فأخذتها جانبا وأمسكتها بيدها طالبة منها المغادرة خوفا من إفساد العرض، ثم ما لبث رجال الأمن أن أخرجوها من المكان.

لكن المفاجأة أن هذه المرأة شخصية معروفة، وهي الممثلة الكوميدية الفرنسية ماري بينوليل، المعروفة باسم ماري سينفيلتر، والتي نشرت لاحقا صورتها على أحد مواقع التواصل من عرض الأزياء نفسه معترفة في تعليق عليها: «هذه أنا» مع رسم قلب.

كما تعرض الممثلة الفرنسية نفسها مسرحية في مسرح «Comédie des Champs Elysées».