عمان - منير طلال

تقام اليوم مباريات الجولة السابعة للدور الأول لدوري بنك الاسكان الممتاز لكرة السلة حيث يستضيف كفريوبا «6 نقاط» الوحدات المتصدر برصيد 11 نقطة عند الخامسة بقاعة الحسن.

ويلتقي الأرثوذكسي «9» مع الجبيهة «8» في ذات التوقيت في قاعة الأمير حمزة يليها عند السابعة لقاء الأهلي «11» مع الجزيرة «9» في ذات القاعة.

وكان الوحدات تعرض الجولة الماضية لخسارة هي الأولى له في مشواره أمام الأرثوذكسي وكان الفوز يمنحه أولى البطاقات ليعود مجدداً للمغامرة بحثاً عن التأهل للمربع الذهبي ولكن لن يمنحه الفوز التأهل بل هو مشروط بخسارة الجبيهة، والأمر ينطبق أيضاً على الأهلي الذي سيتأهل إذا ما فاز على الجزيرة شريطة فوز الأرثوذكسي على الجبيهة، فيما خسارة كفريوبا أمام الوحدات تجعله يفقد رسمياً فرصة المنافسة للتأهل للمربع الذهبي.

ويتأهل في ختام الدور الأول الذي يقام وفق نظام الدوري الكامل من مرحلتين أصحاب المراكز الأربعة للمربع الذهبي الذي يقام أيضاً وفق نظام الدوري الكامل.

الوحدات + كفريوبا

يعد هذا اللقاء الرابع بين الفريقن هذا الموسم وسبق للوحدات أن تفوق في اللقاءات الثلاثة السابقة، اثنان منها في كأس الأردن بالإضافة للقاء الذهاب في الدوري الذي انتهى 83-68.

ويقود «الأخضر» المدير الفني الجديد ماز تراخ والذي سبق له واشرف على المنتخب الوطني ونادي زين ونال معه لقب البطولة الآسيوية.

وأصبح محترف الوحدات السنغالي ابراهيما توماس على المحك لتقديم مستوى أفضل من مستواه المهزوز وخاصة في الشق الهجومي والابتعاد عن التوتر وافتعال المشاكل والتفرغ للعب، فيما يسعى محمود عابدين لمواصلة ابداعه وتقديم مستوى مميز وهو حقق «التربيل دبل» في اللقاء الأخير لكن ذلك لم يمنع فريقه من التعرض للخسارة الأولى، إلى جانب: سامي بزيع، أحمد الحمارشة، خالد أبو عبود، كما يوجد في صفوفه: ابراهيم حماتي، خلدون أبو رقية، هشام الزيتاوي، أحمد الخطيب ونبيل أبو شريخ.

أما كفريوبا يبحث عن بصيص أمل رغم صعوبته هو الذي يستقر بالمركز الأخير ويتذوق طعم الفوز الأول، ويقدم يوسف شتات مستوً مميزاً بالإضافة للصربي نيكولا جيفتش فيما يوجد في صفوف الفريق: خلدون جبارة، نضال الشريف، أمجد جبارة، ابراهیم النصر ومحمد الفرج بالاضافة لـ مصطفى منصور، علي السعدي وعلي كنعان.

الأرثوذكسي + الجبيهة

يسعى الأرثوذكسي لرد الاعتبار لخسارته في لقاء الذهاب 71-79، وهو المنتشي بتحقيق ثلاثة انتصارات متتالية بعد تعرضه في بداية موسمه لثلاث هزائم متتالية، بالمقابل فإن منافسه الجبيهة تعرض لثلاث هزائم ودخل في «أزمة الشك» بعدما كان في بداية الموسم يقدم عروضاً قوية وتم وصفه بـ «الحصان الأسود»، وهو يعلم أن خسارة جديدة قد تضعف كثيراً من آماله في مواصلة مشواره في البطولة.

ويعتمد الأرثوذكسي على فادي ابراهيم إلى جانب المحترف نيك ستوفر الذي خرج بعد الأهلية في اللقاء الأخير، فيما كان نادر أحمد سبباً رئيساً في فوز فريقه على الوحدات بعدما خرج هدافاً للقاء فيما كان يوسف أبو وزنة يتوج أفضل لاعب في اللقاء، والى جانبه يلعب: موسى مطلق الذي كان له دور كبير في تعطيل محترف الوحدات ابراهيما توماس، بالاضافة لـ: يزن الطويل،، متري بوشة، محمد حسونة، غازي الصلاح وأحمد حسونة.

يعتمد الجبيهة أحمد عبيد والاميركي ماجي كأبرز هدافين للفريق الى جانب محمود عمر، كذلك محمد خلف الذي غاب عن الفريق اللقاء الماضي امام الأهلي، بالاضافة لـ: عمار بسطامي، جلال بسطامي، سلطان بسام، رامي الخطيب وسند الخوالدة.

الأهلي + الجزيرة

يعد هذا اللقاء الرابع بين الفريقين هذا الموسم وسبق للأهلي أن تفوق في اللقاءات الثلاثة السابقة، اثنان منها في كأس الأردن بالإضافة للقاء الذهاب الذي انتهى ٧٩-٧٤.

الأهلي يمتلك: مالك كنعان، موسى العوضي، هاني الفرج، محمود ماف، محمد شاهر بالاضافة لـ مجدي الغزاوي، ابراهيم بسام، فادي عواد ومحمد البدور كما يمثل محترفه الجديد الكندي جراندي جليز الذي قدم أوراق اعتماده بقوة في اللقاء الماضي امام الجبيهة بعدما حقق «الدبل دبل» وتخطى الـ30 نقطة.

فيما الجزيرة لا يحافظ على مستوى ثابت في البطولة فيقدم مستوى مميز خلال لقاء ومن ثم عرض مهزوز في اللقاء الذي يليه، وهو يعلم أهمية اللقاء حيث ان فوزه قد يقربه من بلوغ المربع الذهبي، وهو يعتمد على فخري السیوري، منير دعيس، أشرف الهندي، يوسف العواملة والمحترف شارلستون بالاضافة لـ ابراهيم حسونة ومحمد دعيس، زياد عليان، محمد رسلان وشاكر شوبير.