واشنطن - الرأي

أعلن نائب الرئيس الأميركي مايك بنس دعم الولايات المتحدة للاحتجاجات التي تشهدها إيران منذ نحو أسبوع على خلفية رفع أسعار الوقود في البلاد.

وانتقد بنس في تغريدة له على (تويتر) اليوم الخميس، "استخدام السلطات الإيرانية سياسة القمع تجاه المحتجين السلميين الذين خرجوا للمطالبة بتحسين ظروفهم المعيشية"، موضحا "بينما يخرج الإيرانيون إلى الشوارع احتجاجا، يستمر النظام في طهران باستخدام العنف والاعتقال لقمع الشعب".

ووجه بنس رسالة إلى الشعب الإيراني قائلا، إن "رسالة الولايات المتحدة واضحة: الشعب الأميركي يقف إلى جانب شعب إيران".

والأربعاء أعلنت منظمة العفو الدولية في تقرير لها إنه يُعتقد أن "أكثر من 100 متظاهر قتلوا فيما الحصيلة الفعلية يمكن أن تكون 200 قتيل".

كما أعرب مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة عن قلقه من التقارير التي تفيد بأن الذخيرة الحية التي تستخدمها الشرطة الايرانية في تفريق الشعب تسببت في مقتل العديد من ابناء الشعب الايراني.

بترا