القدس المحتلة - أ ف ب

رحّب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الإثنين بالتحول في موقف الولايات المتحدة التي لم تعد تعتبر المستوطنات الاسرائيلية "غير متسقة مع القانون الدولي"، واصفا الأمر بأنه "يصحح خطأ تاريخيا".

وقال نتانياهو في بيان إن "هذه السياسة تعكس حقيقة تاريخية بأن اليهود ليسوا مستعمرين أجانب في يهودا والسامرة. في الواقع نحن ندعى يهودا لأننا شعب يهودا".

وتأتي تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بعيد إعلان وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أن بلاده لم تعد تعتبر المستوطنات الاسرائيلية "غير متسقة مع القانون الدولي" في تحول في السياسة الخارجية لهذا البلد.