أعلنت مجموعة هيونداي موتور عن تطوير أول نظام للتحكم النشط بضوضاء الطريق في العالم، والذي يعمل على تقليل الضوضاء إلى مستوى منخفض للغاية داخل مقصورة المركبة.

ويعتمد نظام التحكّم النشط بضوضاء الطريق على تقنية هيونداي الراهنة للتحكّم النشط بالضوضاء، والتي تقلّل الضوضاء كثيرًا عن طريق إصدار موجات صوتية معكوسة على موجات الضوضاء الواردة.

وتقوم تقنية التحكّم النشط بالضوضاء على برمجيات خاصة تحلّل الصوت داخل المقصورة بهدف تقليل ضوضاء المحرك والطريق، بخلاف الطريقة التقليدية المتبعة تقليديًا في صناعة السيارات لحجب الضوضاء من خلال عزل الصوت.

وتمكّنت هونداي بفضل تقنية التحكم النشط بضوضاء الطريق، الجديدة والأولى من نوعها على الإطلاق في عالم صناعة السيارات، من تحسين مستوى الهدوء داخل المقصورة بشكل كبير. إذ يمكن للنظام الجديد تحليل مختلف أنواع الضوضاء لحظة بلحظة وإنتاج الموجات الصوتية المعكوسة الكفيلة بإخمادها. وثمّة أنواع مختلفة من ضوضاء الطريق التي يمكن للتقنية الجديدة معالجتها، مثل صوت العجلات على الطريق.