الرأي - رصد 

بعد انتشار أخبار خلال الفترة الماضية عن علاقة حب تجمع ملكة جمال إيران التي تحمل الجنسية البريطانية ليلى أحمد علي​ بالفنان اللبناني وائل كفوري، نفت ليلى الموضوع تماماً .

وأصدرت بياناً أشارت فيه إلى أن الخبر جاء على خلفية تصريحات لها تؤكد في مضمونها حبها لصوت كفوري و انها حرصت على حضور حفلة اقيمت له في لندن قبل فترة وقالت :” لست حبيبته لأنني لا أعرفه من الأساس، و حين ستكون لي محطة في لبنان سوف احرص على لقائه”.

وأضافت: “فوجئت قبل أيام ان وسائل أعلام عدة تناولت هذا الخبر و قد سارعت إلى نفيه” وسألت من نشره :” ألا توجد صورة لديكم لنا انا ووائل؟”.

وتابعت: “أستغربت هذا الأمر بصراحة لأن اسمي لأول مرة يتم ربطه بفنان عربي، خاصة أن الشائعات السابقة جمعتني بنجوم عالميين أبرزهم براد بيت الذي تجمعني به صداقة قوية”.