عمان - الرأي

ناقش اجتماع عقد في نقابة الأطباء أمس عرقلة الحكومة وديوان التشريع منح مسمى إختصاصي مؤهل لـ (1000) طبيب.

وضم الاجتماع الذي دعت اليه جمعية الأطباء المؤهلين وحملة البورد الأجنبي نائب رئيس جمعية الأطباء المؤهلين وحملة البورد الأجنبي الدكتورأحمد عودة وعضو نقابة الأطباء ومسؤول ملف أطباء وزارة الصحة الدكتور حازم القرالة وعضو اللجنة المصغرة لأطباء وزارة الصحة الدكتور جميل خشان وعدد من الأطباء ممن يعنيهم موضوع الاجتماع.

وناقش الاجتماع موضوع عرقلة الحكومة وديوان التشريع لمسمى إختصاصي مؤهل الذي تم التصويت عليه باجتماع هيئة عامة عقد سابقا لهذه الغاية من نقابة الأطباء ووزارة الصحة.

وتقرر التصعيد للتعاطي مع الموضوع دون توضيح الاليات .

من جانب آخر تم مناقشة موضوع حملة البورد الأجنبي بعد عام ٢٠٠١، وأكد الحضور أنه لا رجوع ولا مساومة على حقوقهم.

وكان وزير الصحة الدكتور سعد جابر قد اشار الى ان الوزارة تدرس حل مشكلة أطباء البورد الاجنبي ومعادلة شهاداتهم مع نقابة الاطباء والمجلس الطبي الاردني وعددهم 300 طبيب.