عمان - الرأي

وقعت الجمعية العلمية الملكية مذكرة تفاهم أمس مع شركة المرناة للاستثمار وتطوير الاعمال لأطلاق أول نقطة ربط للإنترنت Aqaba IX في مدينة العقبة.

ويهدف المشروع الى المساهمة في تطوير البنية التحتية الخاصة بصناعة مراكز البيانات وتكنولوجيا المعلومات في الاردن.

كما يتضمن استحداث منطقة عبور محايدة لمشغلي الشبكات وموزودي الانترنت تُساهم في تطوير خدمات الإنترنت المتاحة للمستخدمين، والسعي إلى خلق شبكة متقاربة ومترابطة ذات حيادية بين مزودي ومشغلي الإنترنت المحليين والإقليميين لتنشيط حركة مرور الإنترنت داخل المنطقة، مما يرفع أداء الشبكات عن طريق تحسين وقت الاستجابة وازالة عدد النقاط الوسطية.

وسيتم استضافة نقطة الربط Aqaba IX في مركز البيانات الحيادي التابع لشركة المرناة المسمى D35 والذي يتمتع بموقع استراتيجي مهم في مدينة العقبة التي تشكل نقطة التقاء لثلاث قارات ومفترق طرق لأربع دول مما يجعلها مناسبة للربط الاقليمي والدولي. حيث أعربت كل من شركة جوجل وشركة سباركل التابعة لشركة تيلكوم إيطاليا عن اهتمامها للانضمام لنقطة الربط المنوي إنشاؤها بالإضافة إلى التعاون مع كبرى الشركات العالمية.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة المرناة للاستثمار وتطوير الأعمال، المهندس اياد ابو خرما: «ان أهمية هذه الخطوة تاتي في اطار تحسين أداء خدمات الإنترنت في الاردن واستضافة مقدمي المحتوى وجذب مشغلي الشبكات العالميين للعمل من خلال مدينة العقبة وتوسيع نطاق ريادة الأعمال الرقمية لتمكين الاردن من ان يصبح مركزا رقميا متميزا في المنطقة وعلى مستوى العالم»، مؤكدا على أن هذا المشروع يتماشى مع الرؤية الملكية السامية التي تهدف الى جعل الأردن مركزا إقليميا لتكنولوجيا المعلومات.

ومن جانبه أكد رئيس إدارة المعرفة في الجمعية العلمية الملكية الدكتور نبيل الفيومي على أهمية هذا المشروع الوطني في توسيع نطاق ريادة الأعمال الرقمية والذي يأتي ضمن سعي الجمعية الدائم لاستخدام العلوم والتكنولوجيا والإبداع لتحقيق التنمية المستدامة وتشجيع البحث والتطوير حيث تتبنى الجمعية العلمية الملكية وتدعم مثل هذا المشروع الوطني لإنشاء نقطة ربط (Aqaba IX) لتبادل الإنترنت كونه يساهم في رفع كفاءة البنية التحتية للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتي توفر من كلف التواصل والتعاون بين المؤسسات العلمية والبحثية والوصول لمصادر المعرفة بسهولة ويسر على المستويين الوطني والإقليمي.