الزرقاء - نبيل محادين

طالب سائقو مركبات وحافلات عمومية وخاصة ومواطنون الجهات المعنية ضرورة العمل على انارة الطريق الذي يربط مدينة الزرقاء بالمنطقة الحرة ويمتد الى نحو اربعة كيلو مترات.

وقالوا ان هذا الطريق الحيوي والذي تسلكه يوميا وعلى مدار الساعة الالاف من المركبات من مختلف الانواع والاحجام بين عامة وخاصة منها ما تقل البضائع من والى المنطقة الحرة، بالاضافة الى الالاف من المواطنين ذهابا وايابا ما بين مدينة الزرقاء والمنطقة الحرة وصولا الى قضاءي الظليل والازرق.

واشاروا الى ان انارة الطريق سوف تساهم في الحد من وقوع الحوادث المرورية التي تقع على هذا الطريق في ساعات المساء والليل نظرا للظلام الدامس الذي يشهده هذا الطريق، حيث يضطر السائقون الى استخدام الانارة العالية لكشف معالم الطريق المظلم ما يربك السائقين القادمين من الجهة المقابلة ويتسبب بالعديد من الحوادث التي يذهب ضحيتها مواطنون بين وفيات واصابات خطرة اضافة الى الخسائر المادية الكبيرة.

واكدوا ان اجزاء كبيرة من الطريق تشهد ظلاما دامسا في ساعات الليل حيث لا يستطيع سالكو هذه الطريق سوى رؤية اضواء العواكس القليلة الموجودة في بعض اجزاء هذا الطريق وعلى بعض جوانب الجزيرة الوسطية.

من جانبه بين مدير اشغال الزرقاء المهندس زهير ابو زعرور انه سيتم انارة هذا الطريق خلال العام القادم بكلفة 250 ألف دينار ضمن موازنة مجلس محافظة الزرقاء «اللامركزية» لمشاريع مديرية اشغال الزرقاء للعام 2020.