عمّان - الرأي

مرض يحصد أرواح الأطفال بالجملة في كل ثانية، بالرغم من إمكانية الشفاء والوقاية منه.

وذكرت وكالات صحية عالمية أرقاماً مفزعة عن الموت بهذا المرض حين أعلنت أنه ينهي حياة طفل كل 39 ثانية.

وأشارت ذات الوكالات إلى أن المرض الذي يعرف بالإلتهاب الرئوي قتل نحو 800 ألف طفل العام الماضي.

وقال سيث بيركلي، الرئيس التنفيذي لتحالف جافي للقاحات "حقيقة أن هذا المرض الذي يمكن الوقاية منه وعلاجه وتشخيصه بسهولة لا يزال أكبر قاتل للأطفال الصغار في العالم تبعث على الصدمة".

والالتهاب الرئوي أحد أمراض الرئة الناجمة عن البكتيريا أو الفيروسات أو الفطريات.