عمان - جوان الكردي

لم تمر تجربة تسمم أصابت الشابة دانية الشماسين مرور الكرام، بل دفعتها هذه التجربة لتأسيس مشروع شبابي ريادي لشركة تقدم وجبات صحية.

«الخيار الصحي» شركة تقدم وجبات سريعة صحية؛ تستخدم معايير التغذية العالمية التي يجب مراعاتها عند تناول طعام متنوع، يحتوي على جميع العناصر الغذائية الضرورية للجسم، وتقليل السكر والملح والدهون مع احتساب السعرات الحرارية لكل طبق تحت إشراف اختصاصي التغذية.

العشرينية دانية، والتي تحمل الماجستير في الصيدلة السريرية من الجامعة الأردنية، وأحد مؤسسي «الخيار الصحي» تقول: عندما كنت طالبة في الجامعة، كنت وزميلاتي الطالبات نقضي اغلب أوقاتنا خارج المنزل. نتناول وجبة سريعة، وفي أحد الأيام تعرضت للتسمم الغذائي نتيجة تناولي وجبة من أحد المطاعم دخلت على اثرها المستشفى».

وتابعت «عندما استعدت عافيتي بدأت أقرأ عن الطعام الصحي، واكتشفت أن كثيراً من مطاعم الأكل السريع لا تتبع معايير الطعام الصحي،اذ تقدم وجبات ذات طعم شهي دون الاهتمام بجودة الطعام وتأثيره على الصحة.

أنشأت الشماسين الشركة وعملت على جعل الطعام الصحي نمط حياة للعديد من أفراد المجتمع، من خلال توفير وجبات سريعة وصحية للأطفال والشباب والأفراد في المدارس والجامعات والمنظمات غير الحكومية والعمل، بالإضافة إلى زيادة الوعي من خلال عقد دورات وورش عمل حول المفاهيم الحقيقية للأغذية الصحية، فيما يذهب جزء من عائدات البيع إلى إقامة جلسات توعية للمجتمع وتدريب المطابخ المنزلية على معايير الطعام الصحي.

كان تهدف الشركة حسب الشماسين، إلى رفع مستوى الوعي حول أهمية تناول طعام صحي للحفاظ على الصحة، وكيف تؤثر الوجبات السريعة على الصحة، بالإضافة إلى تصحيح المفاهيم الخاطئة عن ثقافة الغذاء الصحي، وتقليل خطر الإصابة بالسمنة والأمراض من خلال توفير طعام صحي.

وتبين شماسين أن منتجات الشركة الغذائية صحية مبتكرة، تعتمد بشكل أساسي على وجود جميع العناصر الغذائية التي تلبي المعايير الغذائية العالمية.

وحول الصعوبات والتحديات التي واجهتها الشماسين عند تأسيس الشركة، أشارت إلى اعتراض أفراد بالمجتمع وانتقادهم لفكرة المشروع، إضافة إلى شح المصدر المالي الذي تحتاجه لأجل تسويق المنتجات في السوق ودفع المصاريف التشغيلة والتأسيسية.

وتبحث الشماسين عن مصادر مختلفة للتمويل او الاستثمار حتى تستطيع المضي قدما والتوسع، وهي حاليا في مرحلة البيع حيث قامت بايجاد وتطوير اطباق طعام صحية وسريعة.

وعن حلمها قالت شماسين: حلمي أن يصبح الطعام الصحي نظام حياة يومي للمجتمع، وأن تصبح جميع الأماكن تقدم الطعام بشكل صحي وجودة عالية وسعر يناسب الجميع.