عمان - رويدا السعايدة

حصدت الأردنية فرح أبو رمان جائزة المرأة القيادية لعام ٢٠١٩عن فئة الشباب والتي تنظمها أكاديمية القيادات الشبابية للتدريب والتطوير التعليمي في جمهورية مصر العربية.

وقدمت الجائزة تكريماً للمرأة لمختلف الإنجازات الملموسة لها ولقياديات الشرق الأوسط، وذلك للعمل على بناء القدرات وزيادة وتعزيز الوعي القومي بمدى أهمية الدور الاستراتيجي للمرأة بالمجتمع.

وعبرت ابو رمان في حديث الى الرأي عن فخرها واعتزازها بالحصول على هذه الجائزة والتي تهدف إلى تسليط الضوء على الانجازات البارزة، وتكريم النماذج التي يحتذى بها في القيادة، في ظل الدعم العربي المتواصل للمرأة.

وأبو رمان، أصغر مترشحة لصناع التغيير للمرأة الريادية والقيادية على مستوى الوطن العربي وشمال افريقيا؛ وهي المدير العام لمؤسسة «طموح أنثى للتمكين المجتمعي» والتي تهدف لدعمهن وبناء القدرات والقيادات الشبابية.

واختيرت أبو رمان لتميزها في مجال دعم المراة؛ اذ تمكنت من تطوير نحو 1000 موهبة خلال عام (2018–2019) وتعمل على تمكين المرأة المحاربة (المطلقة، المعنفة، الارملة) ودعم المنتج الوطني من خلال حملة (صنع في الاردن) والعمل على دراسة المشاريع الصغرى للمدن والقرى والتأثير في المخيمات وبناء مشاريع ريادية ابتكارية لهم وورشات ريادية للمرأة.

وأبو رمان حاصلة على درجة دبلوم في المحاسبة؛ وهي عضو فعال لدى شباب منتدى الأعمال وشاركت في العديد من المؤتمرات التي تمكن المرة إقتصاديا وقياديا ورياديا ومنها مؤتمرات طلال أبوغزالة.

ولفتت إلى أن التطوع يحفز العقل وينشط القوة الفكرية لعمل المزيد من الإبداع ويزيد الأفكار المتعددة

وكانت تطوعت في كثير من الفعاليات وقراءة النصوص وإلقاء نثر امام كُتاب متميزين.

قبل عامين وجهت أبو رمان جهدها لدعم المواهب للإناث رغم قلة الاهتمام حينها؛ الا انها عزمت على مساعدة فئات المجتع وبخاصة المرأة لمساعدتهن ببناء مستقبلهن وتحقيق طموحهن وأحلامهن.

وسيعقد حفل التكريم في شهر كانون الثاني من العام المقبل في جمهورية مصر العربية وبحضور شخصيات رسمية وعربية وبعض الفنانين والنواب وبعض منظمات المجتمع المدني والمنظمات الدولية.