عمان - سائدة السيد

قال ممثل قطاع الصناعات التموينية والغذائية في غرفة صناعة الأردن محمد الجيطان ان الحكومة بصدد مضاعفة حجم الصادرات الأردنية للسوق الفلسطيني.

واضاف في تصريح إلى الرأي ان مباحثات تتم بين الحكومتين الأردنية والفلسطينية لزيادة ومضاعفة حجم صادراتنا للسوق الفلسطيني، وتزويدهم ببعض المنتجات التي يستوردونها من الخارج ومن الاحتلال الاسرائيلي اعتبارا من بداية العام المقبل.

وأشار ان حصة صادرات الصناعات الغذائية متواضعة إذ تبلغ 15 مليون دولار تتركز معظمها في انواع عديدة من الشيبس والعصائر، في حين بلغ مجموع الصادرات الكلية العام الماضي حوالي 150 مليون دولار نسبة كبيرة منها اسمنت وأدوية، متأملا زيادة حجم صادراتنا الصناعات الغذائية الى فلسطين لأكثر من ذلك.

وبين الجيطان اهم العوائق والمعيقات التي يواجهها المصدرون الى فلسطين منها مشكلة النقل والشحن، والأبعاد التي تفرضها اسرائيل على حجم الشاحنات اذ تطلب ان تكون حمولتها أقل من ثلث الحمولة الأصلية، والصعوبة التي تفرضها في المعابر ومطابقة البضائع الأردنية مع المواصفات الاسرائيلية.

وأوضح ان اتفاقيات سابقة ابرمت مع الجانب الفلسطيني لزيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين، كاتفاقيات الاعتراف المتبادل بشهادة المطابقة والجودة، واعتماد المواصفات والمقاييس الأردنية.

وتسعى الحكومة الفلسطينية لتطبيق خطة انفكاك اقتصادي عن الاحتلال الاسرائيلي، تعتمد على تخفيف الاستيراد من اسرائيل، واستبدالها بمنتجات أردنية.