الأمة المصرية عريقة في التنكيت من أواخر أيام الفراعنة حتى الآن..

ونلاحظ ان الفكاهة المصرية تكثر فيها نكتة الجناس والتورية التي الذي تتعدد فيها جوانب القياس، ويومئ إلى الحالات الخفية في أسرار الطباع.

وقد انتشرت في الحياة المصرية أنواع عديدة من اشكال الفكاهة، وكان من أهمها التي تدور حول مهنة ما.. واشتهرت من خلالها عبارة «اشمعنى»!.

ومثال ذلك يتسابق رجلان مثلًا في التنكيت حول الكتب والمجلدات، فيجري بينهما هذا الحوار:

– وِش(وجه) حضرتك.

– اشمعنى؟!

– مُجلد.

أو يجري بينهما هذا الحوار في قافية الأحزاب:

– بينك وبين الفلس.

– اشمعنى؟!

– إئتلاف.

أو هذا الحوار في قافية البرلمان:

– دماغك.

– اشمعنى؟!

– دائرة مفتوحة.

إلى آخر تلك «القوافي» التي تدور حول هذا اللعب بالتوريات والمغالطات، ويتوقف معناها على العنوان المتفق عليه.

وهذه قافية تدور حول صنعة النجار:

انت في أكل الحقوق زي.

اشمعنى؟!

- المنشار.

- انت عند اصحابك.

- اشمعنى!؟

- لاصق بغرا.

- قرايبك من كتر الجوع.

- اشمعنى؟!

- ما.. شاكوش.

- هدومك لا تستحق.

- اشمعنى؟!

- النشر.

- يمسحوا وِشك.

- اشمعنى؟!

- بفارة.

البلاوي نازلة على دماغ.

اشمعنى؟!

- تدق.

- عقلك مقفول.

- اشمعنى؟!

- بِ ترباس (سُكرة الباب).

- والدك أسنانه.

- اشمعنى؟!

- مخلعة.

- في واحد حاطط الموبايل برا الشباك.

- اشمعنى؟!

لأنو مستني مكالمه خارجية.

الغبي قبل ما ينام بحط كوباية ملينانة وكوباية فاضية.

- اشمعنى؟!

- عشان اذا عاز يشرب، وإذا ما عاز ما يشرب.

شرطية مرور واقفة في الإشارة وتزغرد.

- اشمعنى؟!

- صفارتها ضاعت.

- صرصور واقف على الرصيف لابس كاب وجاكيت.

- ... اشمعنى!؟

- تحريات.

مرة واحد غبي لما ييجي ينام بسيب البلوعة فاتحة.

- اشمعنى؟!

- عشان لو دخل حرامي في بيتو يطلعلو سلاحف النينجا ويساعدوه.

غبي كان مريضاً راح عند الدكتور قام وصفلو دوا وقلو بتاخدو كل 8 ساعات، بس الغبي صار ياخدو كل 6 ساعات.

- اشمعنى؟!

- قال علشان يفاجئ الجراثيم.

- صرصور تزوج أم أربعة وأربعين طلقها من تاني يوم.

- اشمعنى!؟

- ما كان يعرف من أين يجيه الكف.

ماهو الفرق بين الكمبيوتر والحفرة.

- اشمعنى؟!

- الكمبيوتر حاسب آلي, والحفرة حاسب توقع.

- في خروف عليه خط أحمر.

- اشمعنى؟!

- قليل الدسم.

- فيه واحد بخيل ضرب عياله.

- اشمعنى؟!

- لقاهم مشغلين المروحة على ثلاثة وهم اثنين.

- ام اربعه واربعين رايحه متأخرة عن المدرسة.

- اشمعنى؟!

- لأنها كانت بتلبس جواربها.