اربد - اشرف الغزاوي

تقدمت جامعة اليرموك خمسة مراتب عن العام الماضي في تصنيف QS للجامعات، حيث حصلت على المرتبة 28 على مستوى الجامعات العربية، من أصل 120 جامعة عربية شملها التصنيف لهذا العام.

وأعرب رئيس الجامعة الدكتور زيدان كفافي عن اعتزازه وتقديره بالجهود التي بذلها كافة العاملين في الجامعة من أكاديميين وإداريين، مما أسهم في تقدم مكانة اليرموك ضمن هذا التصنيف، الأمر الذي يدل على حجم العمل والانجاز الذي حققته الجامعة على مختلف المجالات العلمية، موضحا أن تصنيفQS يعتمد في تقييم الجامعات عدة مؤشرات، ومن أهمها، السمعة العالمية، وتنقسم الى السمعة الأكاديمية (30%) والسمعة بين أصحاب العمل (20%)، والبحث العلمي ويتكون من نسبة الأبحاث المنشورة إلى عدد أعضاء هيئة التدريس (5%)، و نسبة عدد الإستشهادات المرجعية الى عدد الأبحاث المنشورة (5%) والشبكة الدولية للبحث العلمي (10%)، إضافة إلى مدى الإلتزام بجودة التعليم بالاعتماد على نسبة أعضاء هيئة التدريس الى عدد الطلبة (15%) ونسبة حملة شهادة الدكتوراه (5%)، والتدويل، بالاعتماد على نسبة أعضاء هيئة التدريس الدوليين (2,5%)، ونسبة الطلبة الدوليين (2,5%)، والتأثيرعلى شبكة الإنترنت (5%).

واوضح أن جامعة اليرموك تميزت هذا العام في مؤشرات السمعة الأكاديمية والسمعة بين أصحاب العمل، ونسبة حملة شهادة الدكتوراه، ونسبة الطلبة الدوليين، والتأثيرعلى شبكة الإنترنت، والشبكة الدولية للبحث العلمي، الأمر الذي انعكس ايجابا على تقدمها خمسة مراتب في تصنيفQS للجامعات في المنطقة العربية لهذا العامن مشددا على أن اليرموك ستواصل مسيرة التقدم والتطوير التي تشهدها بما يؤهلها لاحتلال مراتب متقدمة في هذا التصنيف للاعوام المقبلة، وبما يعكس مكانتها وسمعتها الاكاديمية والعلمية.